Close ad

مفكر إسلامي يكشف مفاجأة عن أسباب الإلحاد ولغز عام 2006

22-4-2024 | 22:27
 مفكر إسلامي يكشف مفاجأة عن أسباب الإلحاد ولغز عام الإلحاد
عبدالصمد ماهر

أكد الدكتور عمرو شريف المفكر الإسلامي، أن حركة الإلحاد العالمية لم تحدث إلا في القرن التاسع عشر في أوروبا مع ظهور الثورة العلمية، والتي بدأت بتقديم تفسيرات علمية للظواهر الطبيعية.

موضوعات مقترحة

وأضاف عمرو شريف خلال استضافته مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج «صالة التحرير»، والمذاع على قناة صدى البلد، «لاحظنا قيام حروب الردة التي قامت بعد وفاة الرسول - صلى الله عليه وسلم - والتي تعددت أسبابها وكثرت، وليس كل من عارض أبو بكر ملحدا، فالدين يهتم بـ لماذا، ويجب على رجال الدين التفرقة بين كلمتي «لماذا» و «كيف» لتوضيح أمورقد تكون غائبة عن الكثير.

وتابع: رجال العلم هم المسئولون عن القضايا العلمية ورجال الدين هم المسئولون عن القضايا الدينية، ويجب على رجال الدين توضيح بعض النصوص والآراء وجعلها تتوافق مع الأساليب الحياتية.

وأوضح عمرو شريف، أن أسباب ودوافع الإلحاد المعاصر، ليست بالضرورة أن تكون دوافع دينية فقط، بل إلى جانب الدوافع الدينية، هناك دوافع أخرى وراءه، کالدوافع العلمية، والحضارية، والتربوية، والنفسية.

وأكمل: عام 2006 كان عامًا محيرًا للغاية في العالم الغربي، لأنه تم إصدار العديد من كتب الالحاد والبرامج التليفزيونية، والتي ترجح لنا بأن هناك نظرية مؤامرة في هذا الموقف.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: