Close ad

"الشيخ عتمان" ترك الهندسة من أجل المسرح.. الفنان رشدي المهدي عملاق دراما المكر| صور

21-4-2024 | 17:52
 الشيخ عتمان  ترك الهندسة من أجل المسرح الفنان رشدي المهدي عملاق دراما المكر| صور الفنان رشدي المهدي
أحمد عادل

يعتبره البعض ابنًا مخلصًا للمسرح، ضحى بدراسة الهندسة من أجل الوقوف على خشبته ويعيش بين الكواليس، ملامح وجهه الصارمة حصرته في أدوار الرجل الماكر العجوز والبخيل، تقمص أدوار الكهنة ببراعة في رائعة  الدراما التاريخية "لا إله إلا الله"، وتعلق في ذاكرة المشاهدين بدور "الشيخ عتمان" في فيلم "شمس الزناتي"، حيث جسد شخصية شيخ القبيلة الذي يسعى لتطهير واحته من هليبة المرشال برعي.. إنه الفنان القدير رشدي المهدي. 

موضوعات مقترحة

وُلد رشدي المهدي في مثل هذا اليوم 21 أبريل عام 1928م، غلب عليه حب الفن، ليخالف رغبة أبيه في استكمال دراسته للهندسة بجامعة عين شمس، والتمس طريقه للفرق المسرحية التي ازدهرت خلال فترتي الخمسينيات والستينيات، فالتحف بفرقة إسماعيل يس، ورمسيس، ومسرح الجيب، حتى بات واحدًا من نجوم المسرح القومي. 


الفنان رشدي المهدي

أدى المهدي العديد من الأدوار المهمة في مسرحيات(رابعة العدوية، باب الفتوح، كرسي الاعتراف)، وقد انتشلته الدراما من نشاطه المسرحي، فأبدع في أداء شخصيات الرجل العجوز صاحب المكر والخديعة أو الزوج المغلوب على أمره، ومن أشهر الأعمال التي شارك فيها "لا إله إلا الله، زينب والعرش، رأفت الهجان، نصف ربيع الآخر، السيرة الهلالية، ليالي الحلمية، عمر بن عبد العزيز، الوسية، دموع في عيون وقحة، ناس وناس، بوابة الحلواني، القضاء في الإسلام، الوعد الحق، قشتمر). 

في السينما، كان لرشدي المهدي نصيبًا وافرًا من المشاركات على الشاشة الكبيرة مثل أفلام"شمس الزناتي، ناصر 56، جاءنا البيان التالي، الراقصة والسياسي، المواطن مصري". 


الفنان رشدي المهدي

توفي الفنان القدير رشدي المهدي في 22 يونيه عام 2002 في صمت، بعد مسير حافلة من الروائع المسرحية والتلفزيونية والسينمائية. 


الفنان رشدي المهدي

الفنان رشدي المهدي

الفنان رشدي المهدي

الفنان رشدي المهدي

الفنان رشدي المهدي
 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة