Close ad

نقلة حضارية لـ "كورنيش الغربية"

20-4-2024 | 15:08
نقلة حضارية لـ كورنيش الغربيةنقلة حضارية لـ " كورنيش مدن " الغربية

 

موضوعات مقترحة

 المحافظ: توفر متنفسات جديدة.. وتسهم فى تحقيق السيولة المرورية.. والأهالى يشيدون

 

الغربية – ياسر أبوشامية:

أكد الدكتور طارق رحمى محافظ الغربية أن الرئيس عبد الفتاح السيسى يولى اهتمامًا كبيرًا لمشروعات البنية التحتية فى السنوات الأخيرة باعتبارها حجر الأساس لبناء الجمهورية الجديدة من أجل تطوير جميع القطاعات التى تتعلق بها.

وأضاف أن هناك اهتماما كبيرا بتطوير كورنيش مدن المحافظة المختلفة، والتى تطل على فروع النيل، وذلك فى إطار خطة المحافظة لخلق متنفسات جديدة وحضارية تليق بأهالى المحافظة، مشيرًا إلى أن مشروعات التطوير الجارى تنفيذها بكورنيش مختلف مدن المحافظة سوف تليق بأبناء الغربية بعد تحويلها إلى ممشى حضارى، فضلًا عن إنشاء محاور جديدة تسهم فى تحقيق سيولة مرورية بعد الاستغلال الأمثل لها، وخلق متنزهات جديدة أمام الأهالى، لافتا إلى أن المحافظة حريصة على إتمام جميع الأعمال وفقاً لأعلى المعايير والاشتراطات، وبالشكل الحضارى المتكامل.

كورنيش طنطا

وقال المحافظ إنه تم تطوير كورنيش طنطا بعد أن ظل سنوات طويلة فى طى النسيان حتى يصبح أهم محور مرورى تم إنشاؤه على حدود مدينة طنطا بمحاذاة ترعة القاصد، بدءًا من الطريق الزراعى وحتى مدخل طنطا الجنوبى، وصولا إلى إستاد طنطا الرياضى وجامعة طنطا ومحور سبرباى المؤدى للمنطقة اللوجستية.

المرحلتان الخامسة والسادسة

وأوضح أنه تم الانتهاء من المرحلة الخامسة بداية من سكة المحلة وحتى كوبرى فاروق بطول 3 كم وبإجمالى تكلفة 88 مليون جنيه؛ حيث وصلت نسبة تنفيذ الأعمال إلى 100 %، من حيث تركيب الأرصفة والإنترلوك، وأعمدة الإنارة الديكورية، ووضع أشجار الزينة، مشيرا إلى أن المرحلة السادسة (كورنيش الغفران) سوف تمتد من كوبرى قحافة وحتى الداون تاون بطول 3 كم، منها 700 متر ضمن تطوير العشوائيات و2300 متر ضمن الخطة الاستثمارية بإجمالى تكلفة 35 مليون جنيه، ليكتمل بعد افتتاحه ازدواج الكورنيش فى هذا الجزء.

المرحلتان الأولى والثانية

وأكد المحافظ أنه تم تنفيذ المرحلتين الأولى والثانية بتكلفة بلغت 30 مليون جنيه، بداية من كوبرى جيهان وحتى كوبرى فاروق، وشملتا إجراء أعمال إحلال وتجديد للبنية التحتية بالكامل للكورنيش بطول 8 كم، وإقامة مقاعد انتظار بطول الكورنيش، وزراعة 500 شجرة، وتبليط الرصيف بالانترلوك.

الثالثة والرابعة

وأضاف المحافظ أنه تنفيذ المرحلة الثالثة والتى تمتد من شارع الأشرف وحتى الطريق السريع بطول ١.٥ كيلو متر بتكلفة ٣٤ مليون جنيه، وتوسعة عرض الشارع لمساحة 25 م حتى يصبح 6 حارات، فضلا عن تنفيذ المرحلة الرابعة باستكمال أعمال التطوير والتجميل والتى امتدت من الطريق السريع وحتى كوبرى سكة المحلة؛ حيث تم وضع بلدورات الرصيف بالشارع بطول الكورنيش، وإقامة السور المحدد للكورنيش، وذلك لتنظيم الشارع، وإعادة الشكل الحضارى اللائق والمضاهى للطرف الآخر من الكورنيش.

كورنيش بحر شبين

وأضاف المحافظ أنه تم إنشاء كورنيش بحر شبين بالمحلة بتكلفة 120.4 مليون بنسبة تنفيذ تصل إلى 82 % بطول ٥٣٠٠ متر على 3 مراحل، الأولى وبدأ العمل بها بطول ١٥٠٠ متر، بداية من مسجد السيدة رقية وحتى المجمع الصناعى، فى حين ستبدأ المرحلة الثانية بداية من المجمع الصناعى حتى قرية محلة أبوعلى بطول ١٤٠٠ كيلو متر، على أن تستكمل المرحلة الثالثة من خلال إنشاء محور مرورى يمتد من طريق محلة أبو على حتى مدخل مدينة سمنود بطول ٢٤٠٠ متر.

كورنيش كفرالزيات

وأوضح محافظ الغربية أنه تم تطوير كورنيش كفرالزيات بالمشاركة المجتمعية، (المرحلة الأولى) بطول 1200 متر بنسبة تنفيذ 100 %، بتكلفة 33 مليون جنيه على ضفاف فرع رشيد، وشملت أعمال التطوير إنشاء ممشى، وتركيب البلدورات، وأعمدة إنارة تعمل بالطاقة الشمسية، فيما ستشمل المرحلة الثانية الجارى تنفيذها تركيب وإنشاء مقاعد رخامية وبرجولات لجلوس المواطنين، وتركيب البلاط الحرارى المطعم بالسيراميك، بالإضافة إلى زراعة الأحواض بالنباتات والأشجار الجمالية، وتشغيل نظام رى دائم للأحواض.

كورنيش ترعة الساحل بسمنود

وأشار المحافظ إلى أنه تم إنشاء كورنيش ترعة الساحل بمدخل سمنود القديم، حيث تم تنفيذ المرحلة الأولى بطول 2500 متر، وعرض متوسط 10 أمتار، بتكلفة 71.17 مليون، ونسبة تنفيذ 100 %  .

تفاؤل الأهالى

وقد عبر عدد كبير من أهالى الغربية عن تفاؤلهم لاهتمام المسئولين بتطوير المناطق المطلة على النيل لخلق متنفس حضارى ومظهر جمالى للمواطنين، مشيرين إلى أن تنفيذ أعمال التطوير والتجميل بكورنيش العديد من المدن بأسلوب يتناسب مع طبيعة المكان، واستغلال كافة المساحات المهدرة سيجعل من الكورنيش متنفسا لأهالى المدن وقراها، ويمكًنهم من الاستمتاع بمنظر وروعة فروع النيل الجميل فى هذه البقعة الطيبة من أرض المحافظة.

إعادة الشكل الجمالى

وأعرب محمد العبودى ـ محاسب ـ عن ارتياحه لتنفيذ عدد من المشروعات الحضارية لإعادة الشكل الجمالى والروح للاماكن الطبيعية التى شوهها الإهمال والتجاهل، وخاصة المناطق المطلة على النيل، ومنها الاهتمام بتجميل كورنيش النيل بطنطا من جديد بعد أن كان عبارة عن مقلب للقمامة ومأوى للبلطجية وأطفال الشوارع فى بعض المناطق المهجورة، فضلا عن إزالة جميع الحشائش التى كانت تنمو دون رعاية، وتحوى بداخلها الحشرات الضارة، مما وفر متنفسا طبيعيا لأبناء عاصمة المحافظة للاستمتاع بجمال النيل.

إنهاء الزحام

ويشير يوسف الجمل ـ تاجر ـ إلى أن أعمال التطوير وتوسعة طريق الكورنيش بالغفران بطنطا ورصفه على أعلى مستوى سوف يسهم فى حدوث سيولة مرورية، وإنهاء حالة الزحام والتكدس التى كان يعانى منها معظم أهالى طنطا على طول الكورنيش.

المتنفس الوحيد

ويشيد سمير جمعة ـ مدرس ـ بأعمال تجميل وتطوير ورصف كورنيش النيل بكفرالزيات المطل على فرع رشيد، وإعادة الروح لضفافه بعد أن ظل مهملا سنوات طويلة لم يقدر أهميته أى مسئول سابق مما أدخل البهجة والفرحة فى قلوب غالبية الأهالى البسطاء الذين يعتبرون كورنيش النيل المتنفس الوحيد لهم فى الأعياد والمناسبات المختلفة، ويطالب بإنشاء عدة مراسى على أحدث مستوى أسوة بنيل القاهرة والقناطر، ومراجعة جميع اللنشات والمراكب النيلية من حيث شروط التراخيص وعوامل الأمن والأمان خلال الرحلات النيلية التى توفرها للمواطنين.

خطوة إيجابية

ويرى مصطفى الكيلانى ـ موظف ـ أن قرار إجراء أعمال تطوير وتجميل لكورنيش النيل بسمنود بأسلوب يتناسب مع طبيعة المكان، واستغلال كل المساحات المهدرة يعد خطوة إيجابية من أجل توفير مناطق طبيعة يمكن الاستمتاع بها فى فصل الصيف من جانب البسطاء من أهالى المدينة وقراها.

 

إعادة الحياة

وقدم محمد عبد الرحمن ـ بالمعاش الشكر ـ لكل المسئولين على إجرائهم أعمال تطوير لكورنيش النيل المطل على بحر شبين بمدينة المحلة، وربطه بقرية محلة أبوعلى ومدينة سمنود، واستغلال هذه المنطقة التى ظلت سنوات طويلة مهجورة وتحويلها إلى منطقة حيوية، ورصف الطريق الذى كان ترابيا وغير مستغل وهو ما سوف يعيد الحياة لهذه المنطقة المهمة، ويوفر محورا مروريا مهم خارج المدينة العمالية المزدحمة، فضلا عن إحياء مناطق طبيعة بشكل حضارى لتصبح متنفسًا لأهالى المدينة الكبرى فى كل المناسبات والأعياد.

 

اقرأ أيضًا: