Close ad

"طفرة" فى مركز التلقيح الاصطناعى للماشية بالإسكندرية

20-4-2024 | 15:08
طفرة فى مركز التلقيح الاصطناعى للماشية بالإسكندرية" طفرة " بمركز التلقيح الاصطناعى للماشية بالإسكندرية

 

موضوعات مقترحة

يسهم فى تطوير "السلالات" لزيادة إنتاجها من الألبان واللحوم.. وتحقيق الاكتفاء الذاتى منها خلال السنوات المقبلة

 

وسيلة مهمة لرفع الكفاءة الإنتاجية والتناسلية لقطعان الماشية.. وتدريب "الملقحين البيطريين" وفقًا لأحدث الطرق العلمية الحديثة

 

الإسكندرية - محمد عبد الغنى:

تسعى الدولة جاهدة لإقامة العديد من المشروعات الكبرى التى تهدف إلى تحقيق الاكتفاء الذاتى من الأغذية، وخاصة فى مجال اللحوم والألبان، وتطوير القائم منها، ومن بينها مركز التلقيح الاصطناعى بمنطقة العامرية غرب الإسكندرية والذى افتتح أعمال تطويره الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء والسيد القصير وزير الزراعة ويختص بإعداد وتنشئة عجول محسنة وراثيًا، مع تحسين المستويات الإنتاجية للألبان واللحوم للسلالات المحلية، ويُعد من أهم المشروعات التى تستهدف رفع مستوى إنتاجية الثروة الحيوانية من خلال التحسين الوراثى للسلالات عالية الجودة.

أفضل الطرق العلمية

كما يقوم المركز بتدريب الملقحين البيطريين على أفضل الطرق العلمية الحديثة المستخدمة فى مجال التلقيح الصناعى، بالإضافة إلى تنظيم الدورات التدريبية للخريجين والمهتمين بهذا المجال بهدف نشر الوعى الخاص بأهمية التلقيح الصناعى.

زيادة إنتاج الألبان واللحوم

وأكد المهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، أن المركز يختص بأعمال تطوير سلالات الماشية بهدف زيادة إنتاجها من الألبان واللحوم لتحقيق الاكتفاء الذاتى منها خلال السنوات القليلة المقبل، مشيرًا إلى أن أقسام التشغيل بالمركز تشمل: "قسم التلقيح الاصطناعى، تقديم خدمات التلقيح الاصطناعى، خدمات إرشادية للمربين، إلى جانب قسم بيع الجرعات والنيتروجين السائل لأصحاب المزارع وصغار المربين والأطباء البيطريين والملقحين الصناعيين، وقسم تربية العجول".

برامج التربية

وأوضح "الصياد" أن المركز يقوم بتنفيذ برامج التربية الخاصة باختيار الطلائق الصغيرة من السلالات المختلفة، وذلك لتحقيق احتياجات المركز من الطلائق المنتخبة لتغطية احتياجات المربين من الإنتاج الحيوانى، بالإضافة إلى تجهيز الطلائق لمراكز التلقيح الاصطناعى والمزارع الخاصة.

رفع كفاءة المركز

وعن عمليات التطوير أشار " الصياد " إلى أنها تضمنت تدعيم المركز بأجهزة حديثة لرفع كفاءته وزيادة القدرة الإنتاجية، مع زيادة عدد الطلائق الموجودة بالمركز ليصل عددها إلى 79 "طلوقة " من مختلف الأنواع، ونوه إلى أن المركز يقوم ببيع منتجاته من النيتروجين السائل بـ 18 محافظة على مستوى الجمهورية.

يخدم 300  عميل

وأضاف "الصياد" أن المركز يضم 77 من الملقحين والأطباء البيطريين المؤهلين فى مجال التلقيح الصناعى، ويخدم نحو 300  عميل، كما أنه مزود حالياً بمعملين، و4 اسطبلات بها 55 بوكس طلائق ، كل منها مقسم إلى جزأين أحدهما مكشوف للتريض وآخر مسقوف للإعاشة، و4 مظلات لتنشئة العجول الصغيرة، بها 13 عجل تسمين جاموسى، و32 عجل تسمين بقرى، بالإضافة إلى 4 خدمات لوجستية، تتضمن : "وحدة تصنيع أعلاف، وقاعة تدريب، ومركز بيع جرعات، ووحدة بيع نيتروجين".

تحسين سلالات الماشية

وقال الدكتور نبيل الششتاوى وكيل وزارة الزراعة بالإسكندرية، إن المركز أنشئ عام 1974 بمنحة من هيئة المعونة الألمانية (G.T.Z)، وبدأ تفعيل نشاطه عام 1977، ويهدف إلى إنتاج جرعات السائل المنوى المجمد من الطلائق المناسبة وراثيًا، وتحسين التراكيب الوراثية للسلالات المحلية من الأبقار والجاموس، فضلا عن تحسين المستويات الإنتاجية للألبان واللحوم للسلالات المحلية، والعمل على تحسين المستويات المعيشية والغذائية والبيئية للمزارعين.

زيادة معدلات النمو

وأوضح أن مركز التلقيح الصناعى بالعامرية يعد وسيلة مهمة تهدف إلى رفع الكفاءة الإنتاجية والتناسلية لقطعان الماشية من خلال التحسين الوراثى للأجيال القادمة، وذلك بنشر الصفات الوراثية للطلائق المناسبة والمختبرة على نطاق واسع، الأمر الذى يؤدى إلى تكوين سلالات وأنواع ممتازة من الحيوانات، وذلك بمضاعفة إنتاج الألبان، فضلاً عن زيادة معدلات النمو اليومى لعجول التسمين.

اقرأ أيضًا: