Close ad

جو يترقب مشاركته الأولى في سباق فورمولا-1 الصيني

18-4-2024 | 13:30
جو يترقب مشاركته الأولى في سباق فورمولا الصينيسباقات فورمولا-1
الألمانية

 يترقب جوانيو جو إنهاء حلمه الذي استمر لعشرين عاما في عطلة نهاية الاسبوع، حيث سيصبح أول سائق صيني يتسابق في سباق جائزة كبرى، ببطولة العالم لسباقات سيارات فومرولا-1، يقام في بلاده وتحديدا في مدينة شنغهاي.

موضوعات مقترحة

وهذا هو العام الثالث لجو مع فريق ساوبر، والذي ستستحوذ عليه شركة "أودي" بداية من عام 2026.

وتذكر جو، اليوم الخميس، حضوره لأول سباق جائزة كبرى في شنغهاي في عام 2004، حيث كان مشجعا يبلغ من العمر خمسة أعوام، ولكن مشاركته الاولى في هذا السباق تأخرت لعدم إقامته منذ عام 2019 بسبب جائحة فيروس كورونا.

وقال جو في تصريحات أدلى بها للصحفيين :" بالنسبة كنت أنتظر سباق الجائزة الكبرى هذا لمدة 20 عاما، هذه الرحلة لم تكن سهلة على الإطلاق، يرجع ذلك فقط بسبب المكان الذي أتيت منه، وكذلك محاولتي للفوز بالعديد من السباقات في الفئات الأدنى لأتواجد هنا، وبعد ذلك مشاهدة فورمولا-1 كل عام".

وأضاف :"عندما أدركت أن السباق في بلادي لن يقام لمدة عامين متتاليين، كان تركيزي منصبا على محاولة تقديم أقصى ما عندي للحفاظ على مقعدي لكي أتواجد هنا اليوم".

وأردف :"بالطبع أمر بالعديد من المشاعر المختلطة خلال عطلة نهاية الاسبوع. أود أن أتعامل معه على أنه سباق عادي، ولكنني واثق من تواجد العديد من المشاجعين الذين سيحضرون. لا يمكنني الانتظار لكي أقود سيارتي على المضمار للمرة الاولى في الغد".

يشهد السباق اهتماما جماهيريا كبيرا، حيث بيعت كل التذاكر بعد ساعة واحدة من طرحها للبيع في يناير الماضي، ويأمل جو ان يحصد نقاطه الاولى في هذا الموسم، حيث سيكون أمامه فرصتين، لاسيما وان السباق في شنغهاي يقدم نقاط في سباق المسافات القصيرة والسباق الرئيسي.

وقال جو إن الأصوات أذهلته عندما شاهد السباق قبل 20 عاما، وبعدها بسبع سنوات رحل عن الصين لمطاردة حلمه بان يصبح سائقا في سباقات سيارات فورمولا-1.

توجه جو إل لندن، وأصبح جزءا من أكاديمية فيراري وبعدها انتقل لرينو، قبل أن أن ينتقل مؤخرا لساوبر.

وينتهي عقد جو في نهاية الموسم، ولكنه قال إنه سيحب قضاء "المزيد من السنوات في فورمولا-1" ، بينما يامل أيضا أن تتواجد المزيد من المواهب الصينية في السباقات.

وقال :" سعيد لانني لست السائق الوحيد المتواجد هنا، أعتقد أن هناك الكثير من السائقين بعمر 10، و6، و8 سنوات بدأوا بالفعل التسابق هنا وفي أوروبا، ويحاولون خوض هذه الرحلة للدخول في فورمولا-1".

وأكد :"من الرائع تمثيل بلدك، وأن تقود سيارتك للمرة الأولى هنا.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة