Close ad

اعتصامات لوقف الإبادة في غزة.. مشروع "نيمبوس" يُثير غضب موظفي جوجل

18-4-2024 | 07:02
اعتصامات لوقف الإبادة في غزة مشروع  نيمبوس  يُثير غضب موظفي جوجلموظفو جوجل خلال الاعتصام

اقتحمت الشرطة الأمريكية مبنيين تابعين لشركة التكنولوجيا العملاقة جوجل في ولايتي نيويورك وكاليفورنيا، وقامت بالقبض على عدد من المتظاهرين العاملين في الشركة، بعد قيامهم بالاعتصام، تنديدًا بدعم جوجل لجيش الاحتلال الإسرائيلي، وتمكينه من استهداف المدنيين في غزة، وممارسة الإبادة الجماعية ضد الفلسطينيين عن طريق مشروع "نيمبوس"، وذلك وفقًا لما نشره موقع قناة "القاهرة الإخبارية".

موضوعات مقترحة

وتوفر شركة جوجل خدمات الحوسبة السحابية "Google Cloud " لجيش الدفاع الإسرائيلي، ويأتي ذلك بحسب مجلة تايم الأمريكية، ضمن مشروع Nimbus، الذي تم الإعلان عنه لأول مرة في 2021، وهو عقد حكومي إسرائيلي بقيمة 1.2 مليار دولار، وكان مصدرًا للاحتجاجات الداخلية المستمرة لنشطاء "لا تكنولوجيا للفصل العنصري"، إلا أن الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة تسببت في إعادة اشتعال الوضع من جديد.

ويستخدم الجيش الإسرائيلي بحسب المتظاهرين، صور جوجل كجزء من حملة للتعرف على الوجوه في جميع أنحاء غزة، بواسطة الذكاء الاصطناعي والاستفادة منها من خلال مشروع Nimbus، ما أدى إلى اعتقال وسجن وتعذيب آلاف الفلسطينيين دون أدلة تذكر، مشيرين إلى أن المشروع يسهل على الحكومة الإسرائيلية مراقبة الفلسطينيين وإجبارهم على ترك أراضيهم.

وبعد 8 ساعات من الاعتصام داخل مكاتب المسئولين، قامت مجموعة من ضباط الشرطة، باقتحام تلك الأماكن في وقت متزامن وألقت القبض على 9 من المتظاهرين، بحسب The Verge، الذين تم إبلاغهم بأنه تم وضعهم في إجازة إدارية وإلغاء تصاريح دخولهم إلى المبنى، وقادوهم إلى جهة غير معلومة، حيث تم تسجيل لحظات القبض عليهم بالفيديو ونشرها على السوشيال ميديا.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: