عالم

عقب لقائه العربى..كونارى يؤكد دعم الاتحاد الإفريقى لخارطة الطريق

8-4-2014 | 15:07

كونارى

العزب الطيب الطاهر
أكد ألفا عمر كوناري، رئيس لجنة حكماء إفريقيا، دعم الاتحاد الافريقي للخطوات التي تقوم بها مصر تنفيذا لخارطة الطريق، معلنا أن الوفد الذي يترأسه ويزور مصر حاليا أبلغ جميع الشركاء السياسيين والحزبيين الذين التقاهم بالقاهرة من كل التيارات بضرورة العمل على استكمال خطة خارطة الطريق وأن يكون الحوار سبيلا لحل المشكلات الراهنة.


وجدد كوناري في مؤتمر صحفي مشترك له مع الدكتور نبيل العربي الأمين العام للجامعة العربية عقب لقائهما بعد ظهر اليوم بمقر الأمانة العامة للجامعة إدانة الاتحاد الأفريقي لجميع أعمال العنف والاغتيالات التي تستهدف رجال الشرطة والجيش في مصر والعمليات في سيناء.

وقال إنه من الطبيعي أن تأخذ العدالة مجراها حيال من تثبت إدانته، أما الأفراد الذين لا يمكن توجيه أي تهمة لهم فمن الأفضل إطلاق سراحهم، مشيرا إلى أن الأوضاع التي يمكن اللجوء فيها الى استئناف الأحكام أو نقضها يجب أن تبحث بدقة. وشدد على ضرورة الخروج سريعا من الأزمة الحالية في مصر.

أضاف كوناري إنه ركز فى اللقاء مع الأمين العام للجامعة العربية على أن الاتحاد الأفريقي يثق بأن الشعب المصري الذي قام بثورتي 25 يناير و30 يونيو وبالتالى فإن هذه الأزمة سمحت لمصر وأفريقيا أن يعيدا تقدير التزامهما المشترك، مؤكدا أنه على الرغم من عدم الارتياح المصري لقرار الاتحاد الإفريقي بتعيلق مشاركة مصر، إلا أن الوفد شعر بترحيب كبير خلال زيارته لمصر. كما شعر الوفد بإرادة قوية لتجديد الالتزام الإفريقي تجاه مصر.

أوضح كوناري أنه والوفد المرافق له أجرى محادثات مع الرئيس المصري المؤقت المستشار عدلى منصور وكذلك رئيس الحكومة ووزير العدالة الانتقالية ووزير الخارجية ومجلس حقوق الانسان وشيخ الأزهر ومجموعة من الأحزاب والقوى السياسية وحزب النور وحركة 6 ابريل، فيما أشار إلى أن الوفد أعرب عن رغبته في لقاء ممثلين عن حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين، وكذلك لقاء ممثلي حركة تمرد، والسفراء الأفارقة بالقاهرة، معربا عن اسفه لتعذر لقائه بابا الكنيسة المصرية لخلوته بسبب أعياد القيامة.

وأضاف أن الوفد التقى المرشحين المحتملين للرئاسة، موضحا أن النقاشات في القاهرة أكدت التزام الجميع بالجدول الزمني لخارطة الطريق على أكمل وجه، مبينا أن الوفد أبلغ جميع الشركاء المصريين بحرص الاتحاد على عودة مصر إلى إفريقيا وعودة إفريقيا لمصر، لأنه في ظل عالم اليوم المعقد لابد من استئناف جميع الأنشطة بطريقة طبيعية في ظل احترام القانون والحريات.

ووصف كوناري لقاءه مع الأمين العام للجامعة العربية وكبار مسئولي الأمانة العامة بأنه كان مثمرا، وتم خلاله بحث الخطوات التي اتخذها الاتحاد الافريقي لمتابعة تطورات الأوضاع في مصر.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة