Close ad

غرفة الحبوب تعلن جاهزية الصوامع لاستلام القمح المحلي

15-4-2024 | 11:27
غرفة الحبوب تعلن جاهزية الصوامع لاستلام القمح المحلي  بدء استلام القمح المحلى
عبدالفتاح حجاب

أعلنت غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات برئاسة النائب طارق حسانين رئيس مجلس إدارة الغرفة جاهزية الصوامع وأماكن استلام الأقماح المخصصة من قبل وزارة التموين والتجارة الداخلية لاستقبال القمح المحلى من المزارعين اعتبارا من اليوم الإثنين 15 أبريل الجاري، حيث قامت وزارة التموين  بتجهيز نقاط استلام متنوعة ما بين الصوامع والشون المطورة والهناجر والبناكر لاستلام القمح المحلي المنتج هذا العام بطاقات ومساحات تخزينية كبيرة.

موضوعات مقترحة

وأضاف النائب طارق حسانين أن الدولة حريصة على دعم المزارع المصري وتشجيعه على زراعة القمح المحلى والتوريد لصالح وزارة التموين والتجارة الداخلية لاستخدام القمح في إنتاج الخبز المدعم لتوزيعه على أصحاب البطاقات التموينية.

من جانبه أوضح عبد الغفار السلامونى نائب رئيس مجلس إدارة غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات أن الحكومة اتخذت العديد  من الإجراءات الاستباقية  من أجل نجاح موسم توريد القمح المحلى لعام 2024 ، منها زيادة سعر أردب القمح الى 2000 جنيه لتشجيع المزارعين على التوريد ،متوقعا توريد كميات تتراوح  من 3.5 مليون الى 3.8 مليون طن  قمح محلى هذا العام  لصالح وزارة التموين والتجارة الداخلية.

ولفت الى أن هناك طفرة كبيرة شهدتها  البلاد على مدار الـ 10 سنوات الماضية من خلال التوسع في إنشاء المشروعات القومية بشكل غير مسبوق ومنها المشروع القومي للصوامع، حيث زادت السعة التخزينية للأقماح داخل الصوامع الى ما يقرب  من 5 ملايين طن بتوجيهات من القيادة السياسية بعدما كانت لا تتعدى 1.2 طن قبل عام 2014، بجانب وجود صوامع لدى القطاع الخاص بسعة تخزينية أكثر من  مليون طن أيضا.

كما أن نسبة الفاقد من الأقماح في الماضي كانت تتراوح من 10 إلى 15%، بسبب سوء التخزين في الأماكن المكشوفة وبعد تبني الدولة المشروع القومي للصوامع ساهم في الحد من كميات الأقماح التي كانت تهدر فى الماضي، ما يؤكد مدى اهتمام القيادة السياسية الحالية بسلعة تعد من أهم السلع الاستراتيجية وهى سلعة القمح المحلى المخصص لإنتاج الخبز المدعم بشكل جيد ومطابق للمواصفات القياسية، حيث يتم إنتاج ما يقرب من 250 مليونا إلى 270  مليون رغيف مدعم يوميا وصرفه على بطاقات التموين بسعر الرغيف 5 قروش.

وأضاف السلامونى أن زيادة سعر القمح المحلى هذا العام وتوجيهات وزير التموين بسرعة صرف مستحقات الموردين خلال 48 ساعة من التوريد سيساهم في تشجيع المزارعين على توريد القمح المحلى لصالح وزارة التموين والتجارة الداخلية لاستخدامه في إنتاج الخبز المدعم مما يعزز المخزون الاستراتيجي  للبلاد من الأقماح تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة