Close ad

"عروس الصعيد وجميلة الجميلات وسيدة قلب رمسيس".. من هي الملكة "ميريت آمون"؟| صور

12-4-2024 | 20:41
 عروس الصعيد وجميلة الجميلات وسيدة قلب رمسيس  من هي الملكة  ميريت آمون ؟| صور ميريت آمون
أحمد عادل

تفردت من دون ملكات مصر القديمة بأكبر تمثال بُني لسيدة على الإطلاق، أصبح تمثالها الضخم أيقونة لمدينة أخميم، كبرى مدن محافظة سوهاج، أطلق عليه الأهالي "ثمثال العروس"؛ لما تتمتع به من جمال فشبهها الناس بالعروس ليلة زفافها حيث تفيض زينة ورقة وجمالا.. إنها الملكة ميريت آمون.

موضوعات مقترحة


تمثال ميريت أمون في أخميم

تعد ميريت آمون الإبنة الرابعة للملك رمسيس الثانى من زوجته الملكة نفرتارى، وأصبحت هى الملكة بعد وفاة والدتها، حيث تزوجها والدها الملك رمسيس الثاني، وحملت لقب الزوجة "الملكة العظيمة"، كما كانت كاهنة للربة حتحور، إلهة الحب والسعادة والجمال ،لتتولى إقامة الشعائر لها، أما اسم "ميريت آمون" فيعني "حبيبة آمون" و"سيدة قلب رمسيس" أو كما كانوا يلقبونها "الأميرة العظيمة.. سعيدة القلب". 

أما تمثال ميريت آمون الذى تم اكتشافه عام 1981م فهو تمثال مصنوع من الحجر الجيري الناصع، ويعتبر أكبر تمثال لزوجة فرعونية فى التاريخ الفرعوني حيث يبلغ ارتفاعه قرابة 12 مترا، ويبلغ وزنه 31 طنًا، ويعتبر التمثال آية للفن المصرى القديم من حيث دقة النحت وجمال الألوان والتصوير، وقد تم استخدام بعض الألوان لتوضيح تفاصيل التمثال فظهرت بذلك ملامح ميريت آمون بدقة، من حيث العيون الواسعة والوجنتين البارزتين والشفاة الدقيقة والأنف الطويل المدبب والذقن الدائرية قليلا المدببة والوجه المثلثي، بينما ترتدى الشعر المستعار المتدلي على كتفيها، ومن الخلف معقود بثلاث ضفائر متدرجة الطول ويمسكه رباط مزدوج يتدلى منه حلية على شكل ثعبانين مكللين بالتاج المزدوج،  ويزين الشعر المستعار إكليل أنثى النسر "رخمت" ويعلوه تاج "الشوتي" هو تاج الريشتين المكون من ريشتي نعام عريضتين تقفان على قاعدة مستديرة مزينة بصف من الكوبرا الناهضة "واجيت" ويعلو رأس الكوبرا قرص الشمس كما ترتدى الملكة بعض الحلي منها القرطين وقلادة عريضة على الصدر ذات أفرع متعددة كانت تصنع عادة من الخرز والأحجار الكريمة والذهب، وأساور عريضة بكلا الذراعين.


تمثال ميريت أمون في أخميم

تمثال تل بسطا

وللجميلة "ميريت آمون" تمثال آخر أقل طولاً لكنه أثقل وزنًا، حيث تم العثور عليه في مدينة تل بسطا الأثرية، عاصمة مصر خلال عهد الأسرة الثانية والعشرين، ويبلغ طوله قرابه  9 أمتار، فيما يصل وزن التمثال لـ 80 طنًا، وهو منحوت من حجر الجرانيت الوردي، وقد عُثر على هذا التمثال خلال مراحل مختلفة، الأولي كانت من خلال حفائر عام 2001م للبعثة المشتركة للمجلس الأعلى للآثار وجامعة بوتسدام بألمانيا حيث تم العثور على الجزء العلوي، أما الجزء السفلي  فقد عُثر عندما تم استئناف أعمال الحفائرعام 2003م، وتم ترميم التمثال بالكامل عام 2005 وتشيبده في مكانه بتل بسطا.


تمثال ميريت أمون في تل بسطا

ويبدو أن هذا التمثال قد صُنع لميريت آمون في  عهد رمسيس الثاني، لكن تم  إعادة نقشه من خلال أحد ملوك الأسرة الثانية والعشرون، وهو الملك "أوسوركون" الثاني لزوجته "كاروماما"، ويظهر اسميهما واضحًا على ظهر التمثال.


تمثال ميريت أمون في تل بسطا

تمثال نصفي في الغردقة 

ولا تقف تماثيل ميرريت آمون عند هذا، فهناك تمثال نصفي للملكة "ميريت آمون" معروض الآن في متحف الغردقة، ويعتبر التمثال من روائع فن النحت في عصر الدولة الحديثة، مصوراً الجزء العلوي من تمثال للملكة مريت آمون ابنة الملك رمسيس الثاني، و هي تحمل في يدها عقد " المنات" الذي يستخدم للصلصلة في الاحتفالات الدينية لتبجيل الآلهات، وقد تم اكتشافه عام 1896م على يد عالم الآثار البريطاني فلندرز بيتري، وتظهر ميريت آمون وهي ترتدي باروكة شعر مستعار بلون أزرق وتعلو شعرها الكوبرا. 


تمثال ميريت أمون في متحف الغردقة

تمثال ميريت أمون في متحف الغردقة
 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة