Close ad

الساعي يفوز بلقب مباراة الإسماعيلي وسموحة

4-4-2024 | 01:49
الساعي يفوز بلقب مباراة الإسماعيلي وسموحة الساعي يفوز بلقب مباراة الإسماعيلي وسموحة
الإسماعيلية- نهلة بري

في ليلة كروية مميزة على أرضية استاد الإسماعيلية، تُوج عمر الساعي، لاعب خط وسط الإسماعيلي، بجائزة رجل المباراة من قِبل رابطة الأندية المصرية المحترفة، تقديرًا لأدائه المميز في لقاء فريقه مع سموحة وانتهى بفوز الدراويش بنتيجة 2-1.

موضوعات مقترحة

عمر الساعي لم يتوقف عند مساهمته بتمريرة حاسمة أدت إلى تسجيل هدف، بل تألق بشكل لافت طوال المباراة مما جعله يستحق اللقب للمرة الثانية هذا الموسم، حيث كان قد ناله سابقًا في الأسبوع الثامن إثر قيادته فريقه للفوز على البنك الأهلي.

اللاعب، الذي بات أحد الركائز الأساسية للدراويش وأسهم بشكل مباشر في استقرار أداء الفريق، يحظى بثقة المدير الفني إيهاب جلال. تجدر الإشارة إلى أن تألق الساعي لم يقتصر على المستوى النادوي فحسب، بل امتد ليشمل المستوى الدولي حيث أصبح عنصرًا مهمًا في تشكيلة المنتخب الأولمبي.

وفاز الإسماعيلي علي سموحة بهدفين لهدف في المباراة التي جرت بين الفريقين، أمس الأربعاء، ضمن مواجهات الجولة السابع عشرة للدوري الممتاز بإستاد الإسماعيلية.

مع بداية المباراة، انطلقت الفرق في هجمات متبادلة؛ حيث سعى كل من أصحاب الأرض والضيوف لاختراق منطقة الجزاء الخصم بغية تسجيل هدف يعكس تفوقهم. تحمل خطا دفاع كلا الفريقين الجزء الأكبر من المهمة، محبطين الفرص المتاحة لمهاجمي الفريق المقابل. تألق حسام حسن في المشهد بتسديدة قوية أبعدها أحمد عادل عبد المنعم، حارس مرمى الإسماعيلي، ببراعة إلى الزاوية اليسرى العليا، تبعها ركلة ركنية لسموحة من نفس الجهة، نفذها أحمد خالد ولكن دفاع الدراويش تصدى لها بنجاح. استمر الضغط من الفريق الزائر، مع الأمل في تحقيق هدف مبكر.

بحلول الدقيقة 15، أُجبر فادي فريد على مغادرة الملعب بسبب الإصابة، ليحل محله جونيور أجاي في أول تغيير اضطراري لفريق سموحة. تراجعت وتيرة اللعب مؤقتًا، حيث انحصرت الكرة وسط الملعب، مع تبادل الفرص من خلال تسديدات بعيدة المدى من كلا الجانبين، ولكن دون جدوى.

في الدقيقة 43، أحرز جونيور أجاي هدفًا مهاريًا، مستغلاً خطأ من حارس الإسماعيلي، مما أجبر إيهاب جلال على إجراء أربعة تغييرات دفعة واحدة في محاولة لإعادة الحيوية للفريق. بالرغم من ضغط الدراويش المستمر، أنهى الشوط الأول بتقدم سموحة.

مع بداية الشوط الثاني، ضاعف الإسماعيلي من هجماته، مع تألق الحارس الهاني سليمان في الحفاظ على نظافة شباكه. استجاب أحمد سامي بإجراء تبديلات استراتيجية لاستعادة التوازن، وبالفعل، استمر الضغط الذي نجح عبره عمر الساعي في تسجيل هدف التعادل. شهدت الدقائق الأخيرة قمة الإثارة عندما تقدم الإسماعيلي بهدف ثانٍ عبر رأسية متقنة من أحمد الشيخ، لتنتهي المباراة بفوز الدراويش بنتيجة 2-1، في أجواء احتفالية من جماهيرهم.

 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة