Close ad

خواطر أحمد عمر هاشم حول سورة النصر وفضل قراءة الإخلاص والمعوذتين |فيديو

3-4-2024 | 13:51
خواطر أحمد عمر هاشم حول سورة النصر وفضل قراءة الإخلاص والمعوذتين |فيديوالدكتور أحمد عمر هاشم
سارة إمبابي

يواصل الدكتور أحمد عمر هاشم، عضو هيئة كبار العلماء، خواطره حول سورة النصر وحتى ختام المصحف الشريف بسورة الإخلاص والمعوذتين.

موضوعات مقترحة
وقال أحمد عمر هاشم خلال برنامج اقرأ المذاع على قناة صدى البلد، إنه مع أخريات حياة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، تنزلت سورة النصر «إِذَا جَاءَ نَصْرُ اللَّهِ وَالْفَتْحُ»، مضيفا أن سيدنا عمر رضى الله عنه سأل بن عباس عنها فقال: لا أفهم فيها إلا ما قولت فيها بأنها نبوءة وإيذان بانتهاء الرسالة وانتهاء حياة الرسول محمد صلى االله عليه وسلم.

ولفت عضو هيئة كبار العلماء، إلى أن سورة المسد جاءت لتعلن الوعيد الشديد لأبي لهب حتى إن زوجته أم جميل عندما جاءت حاملة حجرا تريد أن تبطش بالنبي، قال أبو بكر: أخشى عليك منها يا رسول الله، فقال النبي: أنا اقرأ القرآن وقد جعل الله بيني وبين المشركين حجابا مستورا.
وأضاف أحمد عمر هاشم، أن سورة الإخلاص قال فيها الرسول صلى الله عليه وسلم عنها إنها لتعدل ثلث القرآن، لافتا إلى أن أحد المصلين من الصحابة كان لا يصلي ولا يختم صلاته إلا بهذه السورة فقال النبي: سلوه لما يفعل ذلك، فما سألوه قال لأنها تشتمل على صفة الرحمن وأحب أن اقرأ بصفته؛ فقال النبي: أخبروه أن الله يحبه.
وتابع: أما المعوذتان سورتي الفلق والناس، إذا أردت أن تستعيذ بالله من الشيطان ومن وسوسة الشيطان عليك بالاستعاذة بهاتين السورتين، لافتا إلى أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يفتح كفيه ويقرأ سورة الإخلاص والمعوذتين ثلاث مرات، ثم ينفث في كفيه ويمسح من رأسه وجسده وما تصل يداه إليه فيكون في هذا التحصين والحفظ من أن يمس الإنسان أي طارق من طوارق الليل أو وسوسة الشيطان.


اقرأ مع الأستاذ الدكتور أحمد عمر هاشم
كلمات البحث
اقرأ أيضًا: