Close ad

زعيم الأغلبية بالنواب: خطاب الرئيس السيسي تاريخي ووضع خارطة طريق لمواجهة التحديات الاقتصادية

2-4-2024 | 13:17
زعيم الأغلبية بالنواب خطاب الرئيس السيسي تاريخي ووضع خارطة طريق لمواجهة التحديات الاقتصاديةالدكتور عبد الهادي القصبي
حامد محمد حامد

طالب الدكتور عبد الهادى القصبى زعيم الأغلبية ورئيس الهيئة البرلمانية لحزب مستقبل وطن ورئيس لجنة التضامن الاجتماعى والأسرة بمجلس النواب، من الحكومة إعطاء أولوية قصوى لجميع القضايا المهمة التى جاءت فى خطاب الرئيس عبد الفتاح السيسى، الذى ألقاه اليوم أمام البرلمان بعد أدائه اليمين الدستورية أمام مجلس النواب نظرًا للأهمية التاريخية والسياسية الواردة فى البيان الذى حدد فيه الخطوط العريضة للسياسة العامة للدولة وتوجهات الحكومة فى الفترة القادمة والمشروعات الهامة التى سوف تقوم الحكومة بتنفيذها والمشاكل معتبراً هذا الخطاب التاريخى بمثابة خارطة طريق واضحة المعالم.

موضوعات مقترحة

وقال "القصبى" فى تصريحات خاصة لـ "بوابة الأهرام"، إن القضايا والملفات المهمة التى تناولها الرئيس السيسى فى خطابه، فى غاية الأهمية وأكدت أهمية الدور التاريخى والمحورى الذى تقوم به مصر تجاه جميع القضايا الإقليمية والدولية بصفة عامة وتجاه استمرار الدور المحورى الذى تقوم به مصر لتقديم جميع أنواع الدعم والمساندة للقضية الفلسطينية حتى يتحقق حلم الأشقاء الفلسطينيين فى إقامة دولتهم الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية وإنهاء الاحتلال الإسرائيلى لكامل الأراضى الفلسطينية المحتلة.

وطالب من المجتمع الدولي بجميع دوله ومنظماته الإسراع فى تنفيذ رؤية مصر للوقف الفورى للاعتداءات الإسرائيلية الوحشية ضد الفلسطينيين فى قطاع غزة والضفة الغربية والقدس.

وأكد الدكتور عبد الهادى القصبى، أن خطاب الرئيس السيسى ينم عن أنه يشعر بالقلق مما يحدث فى المنطقة وفى مصر، مشيرا إلى أن الرئيس يسعى بشكل دءوب لتوفير الحياة الكريمة لأبناء الشعب المصرى.

وقال: "خطاب الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم أمام أعضاء البرلمان تاريخى ومهم، حيث إنه شرح كل القضايا المطروحة على مختلف الأصعدة المحلية والإقليمية والعالمية وشرح كل الأوضاع للنواب ووضعهم فى الصورة معه، كما أنه حملهم المسئولية، مؤكداً أن الرئيس السيسى بعث برسالة طمأنة للشعب المصرى حول الأوضاع الاقتصادية الراهنة، وأن مصر تمتلك جميع المقومات الطبيعية والبشرية لمواجهة التحديات الاقتصادية بما فيها مواجهة تحديات الأزمة الاقتصادية العالمية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: