Close ad

عصر الإنجازات.. طفرة حضارية وتنموية في الإسماعيلية جعلتها مقصدًا في الداخل والخارج

2-4-2024 | 10:05
عصر الإنجازات طفرة حضارية وتنموية في الإسماعيلية جعلتها مقصدًا في الداخل والخارج قناة السويس الجديدة
الإسماعيلية - خالد لطفي

شهدت "عروس القناة- الإسماعيلية" خلال عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، طفرة غير مسبوقة بالمشروعات التنموية والخدمية، جعلت من المدينة مقصدا في الداخل والخارج.

موضوعات مقترحة

يقول اللواء شريف بشارة، محافظ الإسماعيلية، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي، افتتح مشروعات ضخمة بالإقليم بلغت تكلفتها مليارات الجنيهات أبرزها قناة السويس الجديدة التي قللت زمن عبور السفن من الاتجاهين الشمالي والجنوبي فضلًا عن إنشاء الأنفاق لتسهيل حركة العبور بين سيناء والوادي، والقضاء نهائيًا على عزلتها، حيث شارك في حفرها 3 آلاف مهندس وفني وعامل.

تابع المحافظ، وتعد مدينة الإسماعيلية الجديدة من المشروعات الكبيرة التي أقيمت على مساحة 5.8 ألف فدان لتستوعب 500 ألف نسمة وانتهت المرحلة الأولى منها التي ضمت 12 ألفًا و244 وحدة سكنية وتم مراعاة أن تكون متدرجة في ارتفاع عقاراتها بمساحات متنوعة تناسب كافة شرائح المجتمع وتوفرت لها البنية التحتية من مياه شرب وصرف صحي وأسواق ومسطحات خضراء وناديين رياضيين اجتماعيين "الفيروز والنرجس"،  ومن المنتظر تسليم الشقق في وقت لاحق، جار تحديده وقد شارك في تشييدها 198 شركة بناء مصرية ضمت 15 ألف عامل ومهندس وفني.

ويشير محافظ الإسماعيلية، إلى أنه تم إنشاء محطة مياه الشرب العملاقة بأرض فيديكو البالغ تكلفتها أكثر من مليار جنيه وطاقتها التصريفية 70 ألف متر مكعب يوميًا وتوفر الخدمة لمدينة الإسماعيلية الجديدة وتوسعاتها شرق قناة السويس، فضلًا عن قرى البحيرات المرة ومحطة الرفع الرئيسية للصرف الصحي وتم تجهيزها وفق أحدث النظم العالمية "المعالجة الثلاثية" وتصريفها يصل 60 ألف مل3 يوميًا وتسمح بإنتاج مياه صالحة لزراعة وري المسطحات الخضراء بخلاف الانتهاء من إنشاء محطة المستقبل لمياه الشرب ويبلغ طاقتها 400 ألف لتر/ث بتكلفة قدرها حوالي 400 مليون جنيه ومحطة الصرف الصحي بأبو صوير تكلفتها حوالي نصف مليار جنيه.

كما تم افتتاح المشروع القومي العملاق الذي يعد الأول على مستوى مصر وقارة أفريقيا وفق أعلى المعايير الدولية لنقل مليون لتر مكعب مياه يوميًا من مصرف المحسمة الزراعي بعد معالجتها ثلاثيًا عبر سحارة سرابيوم أسفل المجرى الملاحي لقناة السويس وضخها في ترعة سيناء شرق لري واستصلاح 70 ألف فدان بأرض الفيروز وقد بلغ إجمالي تكلفته حوالي أربعة مليارات جنيه.

 وتم كذلك، إنشاء محاور مرورية تربط الطرق الخارجية بمثيلاتها الداخلية ومن بينها كباري تحيا مصر ونفيشة وأم كلثوم ومحمد علي فضلًا عن كورنيش بحيرة الصيادين الذي يبلغ طوله 2.150 كيلو متر وعرضه 95 وحتى 110 أمتار، ويقع في محيطه طريق للدراجات ومطاعم وكافيتريات ودورات مياه عمومية ومقاعد، فضلًا عن مول تجاري بدأ تشغيله يتجاوز مساحته سبعة آلاف متر وبلغت التكلفة الإجمالية لهذه الأعمال 2 مليار جنيه.

وكشف المهندس أحمد عصام نائب محافظ الإسماعيلية، عن أنه تم رفع كفاءة مستشفى أبو خليفة للطوارئ والجراحات الدقيقة والمتخصصة بتكلفة نصف مليار جنيه التي ظلت مجمدة طوال 17 عامًا، وبدأ تشغيلها تجريبيًا مؤخرًا لاستقبال الحالات القادمة من محافظات القناة وسيناء لتقديم العلاج اللازم لها، فضلًا عن إعادة تأهيل مستشفى الإسماعيلية العام لتصبح مجمع طبي مع تطوير الوحدات الصحية بخلاف المجمع الطبي بالإسماعيلية "المستشفى العام السابق" تبلغ طاقته السريرية 286 سريرا داخليا و64 سرير رعاية مركزة ويضم 32 حضانة و13 غرفة عمليات لخدمة منظومة التأمين الصحي والمراكز الطبية وتوفير المعدات الطبية الحديثة لها والقضاء على العجز البشري داخلها بالتنسيق مع وزارة الصحة وجامعة قناة السويس.

وأشاد نائب محافظ الإسماعيلية، باهتمام الدولة بإنشاء المدارس اليابانية والمتفوقين بالإقليم بتكلفة 100 مليون جنيه، فضلًا عن دخول 13 مدرسة جديدة بمراحل التعليم المختلفة الخدمة مع بداية العام الدراسي الجديد بالمراكز والمدن وبلغت تكلفتها 80 مليون جنيه بجانب عملية إحلال وتجديد المنشآت التعليمية الأخرى وتوفير المعدات اللازمة لمعامل العلوم والحاسب الآلي لكي يستخدمها الطلاب بالشكل الأمثل الذي يسهم في القضاء على أي مشاكل تواجه التلاميذ والطلاب في تلقي دروسهم.

وعن القطاع الرياضي، أضاف نائب المحافظ، أنه تم إنشاء مبنى للنادي الاجتماعي للإسماعيلي بتكلفة 700 مليون جنيه على مساحة 27 فدانا بأرض نادي النخيل ويعد من المنشآت الكبرى على مستوى محافظات مصر لكونه يضم ملاعب مفتوحة وصالة مغطاة وحمامات سباحة أوليمبية ومسطحات خضراء ومطاعم ومساحات لإنشاء أسواق تجارية وحضانة أطفال بخلاف تطوير ستاد الإسماعيلية بتكلفة قدرها 200 مليون جنيه والذي استقبل عام 2019 مباريات المنتخبات بالبطولة القارية بنجاح منقطع النظير، فضلا عن استاد هيئة قناة السويس العالمي الذي استقبل أيضا بطولة الأمم الإفريقية للشباب العام الحالي.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: