Close ad

حزب "المصريين": الولاية الجديدة للرئيس السيسي تمثل انطلاق مرحلة جديدة لبناء الجمهورية الجديدة

1-4-2024 | 20:56
حزب  المصريين  الولاية الجديدة للرئيس السيسي تمثل انطلاق مرحلة جديدة لبناء الجمهورية الجديدةحزب المصريين
محمد الإشعابي

أكد المستشار حسين أبو العطا، رئيس حزب ”المصريين“، عضو المكتب التنفيذي لتحالف الأحزاب المصرية أن تأدية الرئيس عبد الفتاح السيسي اليمين الدستورية أمام مجلس النواب، غدًا الثلاثاء، لولاية جديدة، سيكون بمثابة بداية عهد جني الثمار الذي دأب على زراعتها الرئيس السيسي خلال العشر سنوات الماضية، منذ أن حَمِل روحه على كفيه قاصدًا بذلك إنقاذ مصر من براثن الإرهاب وخفافيش الظلام الذين حاولوا بكل قوتهم أن ينالوا من مصر وشعبها ولكن إرادة الله أبت عن ذلك وأرسلت البطل ليخلص الوطن ويعيد بناءه.

موضوعات مقترحة

وقال ”أبو العطا“ في بيان اليوم الاثنين، إن الدولة المصرية ستشهد غدًا في الثاني من أبريل لعام 2024 انطلاق مرحلة جديدة من العمل الدؤوب الذي لطالما عاهدنا الرئيس السيسي عليه طوال عشر سنوات مضت من الإنجازات المختلفة في جميع القطاعات على كل شبر في أرض الكنانة، موضحًا أن الرئيس السيسي استطاع وبمساندة ودعم الشعب المصري إعادة بناء الدولة المصرية وتحقيق إنجازات عديدة في كل سنة مرت منذ توليه الحكم، ولا يخفى على أحد ما قدمه للاقتصاد المصري بعد أن أقام مشروعات قومية وتنموية كبرى على مستوى الجمهورية، الأمر الذي ساهم في جذب الاستثمارات وتحقيق إنجازات ساهمت في دفع عجلة التنمية الشاملة.

وأضاف رئيس حزب ”المصريين“ أن الرئيس السيسي استطاع خلال عشر سنوات إنشاء بنية تحتية قوية، وإقامة شبكة طرق وكباري ومحاور هائلة، بالإضافة إلى الدعم الكبير للمشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، إلى جانب الاهتمام بالصناعة المصرية ووضع استراتيجية لتطويرها والنهوض بها، وانشاء مدن صناعية وتطوير ودعم المصانع المتعثرة، بالإضافة إلى مشروعات الإسكان الاجتماعي والقضاء على العشوائيات، ومن الإسكان إلى التعليم حدث ولا حرج، والصحة التي شهدت اهتماما منقطع النظير.

وأوضح عضو المكتب التنفيذي لتحالف الأحزاب المصرية أن الرئيس السيسي منذ توليه مقاليد الحكم في البلاد وهو يعمل في إطار استراتيجية شاملة لبناء مصر الحديثة، واهتم بالزراعة ودعم الفلاح المصري لتحسين وتطوير الإنتاج الزراعي والسعي لتحقيق الاكتفاء الذاتي، مؤكدًا أن ما قدمه الرئيس السيسي خلال السنوات السابقة إعجاز بمعنى الكلمة، فقبل عشر سنوات كانت مصر تمر بظروف صعبة ومرحلة دقيقة في تاريخها بعد ثورتين وحالة من الفوضى وتدهور اقتصادي ومشكلات كبيرة في شتي المجالات، ولكن بعد ثورة 30 يونيو شهدت مصر طفرة في مختلف المجالات اقتصاديًا واجتماعيًا وصحيًا وغيرها.

واختتم: الرئيس السيسي أحدث طفرة غير مسبوقة في كافة أركان الدولة، وستشهد السنوات المقبلة المزيد من الإنجازات التي تدعم الاقتصاد الوطني وتضع مصر على رأس قائمة دول العالم المتقدم، وستبدأ الدولة المصرية من غد مرحلة جني ثمار سنوات البناء والتمهيد لدولة قوية اقتصاديًا وسياسيًا وأمنيًا، خاصة بعد مجهودات الرئيس السيسي الذي أعاد مصر لمكانتها في المنطقة وأمام العالم أجمع، وقاد مسيرة من التنمية والبناء لا يُنكرها إلى جاحد.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة