Close ad

بعد تنفيذ الخطة الشاملة.. ماذا حصدت مصر من مواجهة الإرهاب على المستوى الأمني؟

31-3-2024 | 10:14
بعد تنفيذ الخطة الشاملة ماذا حصدت مصر من مواجهة الإرهاب على المستوى الأمني؟الأجهزة الأمنية - أرشيفية
أحمد السني

عقب ثورة 30 يونيو 2013، اتخذت الدولة المصرية نهجا شموليا في مكافحة الإرهاب، لم يقتصر على تدابير أمنية وعسكرية فحسب، بل تعداه إلى جهود فكرية، توعوية، وتنموية، مع التركيز على تعزيز التعاون الدولي.

موضوعات مقترحة

هذه الإستراتيجية متعددة الأبعاد أثمرت عن تحقيق نجاحات ملموسة في الحرب ضد الإرهاب، تجلت في عدة مؤشرات كان لها صدى واضح على المستويين الإقليمي والدولي؛ ما يدفع للتساؤل ماذا جنت مصر من حربها على الإرهاب؟

ويمكن الإشارة لحصاد الجهود المصرية في مكافحة الإرهاب إلى تلك الأوجه الأربعة، بجانب العديد من المنافع الاقتصادية والأمنية والاجتماعية، نتيجة القضاء على الإرهاب وعودة الأمن والأمان.

إشادات دولية عديدة بإنجاز مكافحة الإرهاب

الإستراتيجية المصرية لمكافحة الإرهاب والفكر المتطرف نالت اعترافًا واسعًا من جانب العديد من دول العالم ، الأمر الذي عكسته التقارير والمؤشرات الدولية المتعلقة بظاهرة الإرهاب.

وأفاد تقرير صادر في فبراير 2022 عن مجلس الأمن بشأن التهديد الذي يشكله تنظيم داعش على السلم والأمن الدوليين، أشار بوضوح إلى تراجع نشاط تنظيم أنصار بيت المقدس في مصر، مؤكدًا على فعالية عمليات مكافحة الإرهاب والاستثمارات العامة في تحسين البنية التحتية في سيناء كعوامل رئيسية في هذا التراجع.

إلغاء حالة الطوارئ بعد فترة التوترات

في خطوة بارزة عكست الثقة في الاستقرار الأمني الذي تم تحقيقه، أعلن الرئيس السيسي في أكتوبر 2021 وقف تمديد حالة الطوارئ التي كانت مفروضة على مستوى البلاد منذ عام 2017.

هذا الإعلان، الذي استُقبل بتقدير من قبل العديد من المراقبين، يُعد بمثابة تتويج للجهود المكثفة للدولة في دحر الإرهاب ويُشير إلى قدرة مصر على مواجهة التحديات الداخلية والخارجية بفعالية.

تراجع تصنيف مصر في مؤشر الإرهاب العالمي

تحسن موقع مصر في تصنيف مؤشر الإرهاب العالمي، حيث تراجعت إلى المرتبة السادسة عشر في النسخة العاشرة للمؤشر لعام 2023، نزولًا من المرتبة الخامسة عشر في تصنيف العام السابق. هذا التراجع يعد مؤشرًا على نجاح السياسات والإجراءات المتخذة في مكافحة الإرهاب، ويُظهر بوضوح تحسن الوضع الأمني في مصر.

تولّي مصر الرئاسة المشتركة للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب

واعترافًا بالدور الريادي الذي تقوم به مصر في مجال مكافحة الإرهاب، تسلمت رسميًا في 4 مايو 2023 الرئاسة المشتركة مع الاتحاد الأوروبي للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب (GCTF).

هذا التكليف يُعد تقديرًا دوليًا لنجاح التجربة المصرية ويُظهر التزام مصر بتعزيز التعاون الدولي لمواجهة هذا التحدي المشترك.

وتجسد هذه الإنجازات التزام مصر الراسخ بمكافحة الإرهاب من خلال إستراتيجية شمولية تُركز على العمليات الأمنية والعسكرية، بالإضافة إلى التنمية الاجتماعية والاقتصادية والتعاون الدولي، مما ساهم في ترسيخ دعائم الأمن والاستقرار داخليًا وعزز من مكانة مصر كقوة فاعلة في الجهود الدولية لمكافحة الإرهاب.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة