Close ad

عامر التوني يكشف سبب تكرار سفر المولوية المصرية للهند

29-3-2024 | 20:04
 عامر التوني يكشف سبب تكرار سفر المولوية المصرية للهندعامر التوني
عبدالصمد ماهر

كشف الفنان عامر التوني، عن سبب تكرار سفر فرقة المولوية المصرية، إلى دولة الهند، لأنه شعب يقطع مسافة كبيرة في التأمل، ولديهم تنمية في الجزء الروحي بشكل كبير.

موضوعات مقترحة

وأضاف عامر التوني مؤسس فرقة المولوية المصرية، في لقاء خاص مع الإعلامية شيرين سليمان، ببرنامج سبوت لايت، المذاع عبر قناة صدى البلد، قائلاً: «أول مرة عرضنا في الهند كان في مهرجان دنهل للفنون، واتخضينا من حفاوة الاستقبال، والسفارة المصرية في ذلك الوقت ساعدتنا على الانتشار ونزور أكثر من مكان، وبدأنا نزور الجامعات، زورنا كلية الهندسة في جامعة السيخ، والجامعة الملية الإسلامية في نيودلهي»، موضحًا أنه زار أكثر من ولاية في الهند والتي تتمتع بحكومة فيدرالية، وكل ولاية لها وزير ثقافة مختص.

وأعرب عامر التوني، عن سعادته بالمشاركة بحفل استقبال الرئيس عبد الفتاح السيسي، أثناء زيارته الرسمية إلى دولة الهند، منوهًا أنه بمجرد صعوده إلى الطائرة متوجهًا لإحدى الدول لإحياء حفل لفرقة المولوية المصرية، فإنه يحمل مسئولية كبيرة للتحكم في أفعاله، لأن الصورة ستنعكس على بلده بالكامل.

وتحدث عامر التوني عن تجربته الموسيقية على جزيزة كورسيكا - جنوب فرنسا، منوهًا أن شعبها ايطالي ويتحدث الإيطالية، ولكنها مازالت تحت السيادة الفرنسية حتى الآن، مشيرًا إلى أن كنيسة كورسيكا تقدم ترانيم، واتضح أن نوع الموسيقى التي تقدمها اسمها «الترابادورو»، وقريبة من الشرق نتيجة تأثرهم بفتوحات الأندلس.

وأشار عامر التوني، إلى أن الكنيسة اللبنانية على سبيل المثال، لديها 7 ترنيمات على 7 مقامات من أعظم الترانيم الشرقي، حيث أحدثت مزج بين الموسيقى الغربية والشرقية، مثل ظهور آلة الفلامنكو، وهذا تأثير الغجر القادمين من باكستان والهند إلى المجتمع العربي فظهرت الفلامنكو، ونحن لدينا مقامات موسيقية مثل " النهاوند والصبا وغيرها»، ولكن هم يطلقون عليها «نوبات».

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: