Close ad

وزير الثقافة السعودي يطلق شهر اللغة العربية في الصين

28-3-2024 | 18:59
وزير الثقافة السعودي يطلق شهر اللغة العربية في الصينالسعودية والصين
أ ش أ

 أطلق الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان وزير الثقافة السعودي رئيس مجلس أمناء مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية برنامج شهر اللغة العربية في جمهورية الصين الشعبية، الذي ينظمه المجمع في المدة من 28 مارس الجاري وحتى 26 إبريل 2024، في مدينتي بكين وشنغهاي، وهو برنامج علمي يتكوّن من مجموعة من البرامج والأنشطة العلمية التي تقام مع عدة جهات تعليمية لتطوير مناهج تعليم اللغة العربية، وتحسين أداء معلميها، وتعزيز وجودها.

موضوعات مقترحة

ووفقا لما ذكرته وكالة الأنباء السعودية (واس) اليوم /الخميس/، فإنه تتخلل البرنامج، جملة من الزيارات واللقاءات مع الجامعات الصينية التي تقدم برامج أكاديمية في اللغة العربية، والجمعيات والمراكز المهتمة بتعليمها ونشرها في الصين.

وقال الأمين العام لمجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية، الدكتور عبد الله بن صالح الوشمي، إن المجمع ينشط في مسارات عديدة لنشر اللغة العربية محليًّا وعالميًّا؛ ومن بينها هذا البرنامج الذي يسعى إلى التعريف بالمجمع وأنشطته في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، والوقوف على جهود السعودية في خدمة العربية وعلومها في أنحاء العالم، والعمل المباشر على تدريب المعلمين ورفع كفاياتهم التدريسية، وتحقيق التقدّم في نواتج تعلّم اللغة العربية لدى المتعلمين.

ويعقد المجمع، بالتعاون مع جامعة بكين للغات والثقافة، مسابقة علمية مصاحبة تستهدف متعلمي اللغة العربية، وتنقسم إلى ثلاثة محاور: محور الإلقاء، ومحور السرد القصصي، ومحور الخط العربي؛ للتكامل مع أهم إصدارات المجمع المعنية بهذا المجال، ونشر استخدام المتعلمين لها.

ويعقد البرنامج على مدى أربعة أسابيع؛ ثلاثة منها في العاصمة بكين، وأسبوع في مدينة شنغهاي، ويشمل تنفيذ ندوة علمية، وحلقتي نقاش، وزيارات علمية، وأربع دورات تدريبية للمعلمين؛ مخصصة لتنمية مهارات الكفاية اللغوية (الاستماع - التحدّث – القراءة - الكتابة)، وتركز جميعها على توظيف إستراتيجيات التعلم النشط في تعليم اللغة العربية لغة ثانية، وتعزيز ممارساتها، وتطوير كفايات معلمي اللغة العربية للناطقين بغيرها.

ويأتي برنامج "شهر اللغة العربية في جمهورية الصين" ضمن مشروع "برامج علمية حول تعليم اللغة العربية" الذي يشرف عليه مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية، ونفّذت منه نسخٌ في عدة دول، من بينها الهند والبرازيل وأوزبكستان وإندونيسيا، ويستمر المجمع في تقديم هذا البرنامج؛ في سياق عمله اللغوي والثقافي على المستوى الدولي.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة