Close ad

الأميرة كيت آخر الضحايا.. الإصابات بالسرطان قبل الخمسين ظاهرة آخذة في الاتساع

28-3-2024 | 14:45
الأميرة كيت آخر الضحايا الإصابات بالسرطان قبل الخمسين ظاهرة آخذة في الاتساعإصابة الأميرة كيت بالسرطان
أ ف ب

تشكل إصابة الأميرة كيت بالسرطان وهي بعد أربعينية أحد تجلّيات ظاهرة على نطاق أوسع، تتمثل في التزايُد الذي لوحظ في العقود الأخيرة لعدد من يقعون ضحية المرض الخبيث ولمّا يتجاوزوا الخمسين.

موضوعات مقترحة

وأكد اختصاصي السرطان الباحث في جامعة برمنجهام شيفان سيفاكومار لوكالة فرانس برس أن ثمة "وباءً" فعلياً لدى من هم دون سن الخمسين.

فبين عامي 1990 و2019، زاد معدل الإصابة بالسرطان على مستوى العالم بنسبة 80 في المئة في هذه الفئة العمرية، وفقاً لدراسة كبيرة نشرتها عام 2023 مجلة "بي إم جي أونكولودجي" التي ركزت على أنواع السرطان الثلاثين الأكثر انتشاراً.

وتؤدي هذه الظاهرة التي تطال خصوصاً الدول المتقدمة إلى زيادة الوفيات الناجمة عن السرطان بين الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 50 عاما. ففي ثلاثة عقود، زاد عددهم نحو 28 في المئة.

وأحدثت بعض هذه الحالات صدمة لدى عامّة الناس، ومنها مثلاً وفاة نجم فيلم "بلاك بانثر" الممثل تشادويك بوسمان عن 43 عاماً من جرّاء إصابته بسرطان القولون والمستقيم عام 2020.

وسُجِّل انتشار ملحوظ وخصوصاً بين الشباب لسرطانات الجهاز الهضمي (القولون والمريء والكبد وسواها)، وهي، بحسب جمعية السرطان الأميركية، السبب الرئيسي للوفيات بالسرطان لدى الرجال دون الخمسين، والسبب الرئيسي الثاني للوفاة بين النساء من العمر نفسه، بعد سرطان الثدي.

ولا يتوافر أي تفسير لهذه الظاهرة، ولكن لا شكّ في أن وراءها عوامل متشابكة.

وأكد الدكتور سيفاكومارأن أن "ما مِن عامل واحد حاسم" على ما يبدو في الوقت الراهن.

ولكنّ المؤكّد أن لا صحة لنظرية متداولة في أوساط معارضي التطعيم، ومفادها أن اللقاحات المضادة لكوفيد وراء زيادة حالات السرطان بين الشباب، إذ أن هذه الظاهرة كانت موجودة قبل مدة طويلة من الجائحة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: