Close ad

"يانج" من الفيوم: الصين حريصة على تعزيز التعاون مع الجانب المصري في مختلف المجالات

27-3-2024 | 23:51
 يانج  من الفيوم الصين حريصة على تعزيز التعاون مع الجانب المصري في مختلف المجالاتجانب من اللقاء
الفيوم-ميلاد يوسف

أعرب جانج شاو يانج، نائب السفير الصيني بمصر، عن حرص دولته على تعزيز التعاون مع الجانب المصري، وتبادل الخبرات المختلفة بشتى المجالات، لافتا إلى أن الدولتين المصرية، والصينية، تجمعهما علاقات تاريخية وطيدة.

موضوعات مقترحة

جاء ذلك، خلال لقاء مع الدكتور أحمد الأنصاري، محافظ الفيوم، مع وفد من سفارة جمهورية الصين الشعبية، لبحث سبل التعاون المشترك، ودعم العلاقات الثنائية بين الجانبين المصري والصيني، في العديد من المجالات الاستثمارية، والتنموية، والخدمية، بجانب العمل على توفير الدعم اللازم ومساندة الفئات الأكثر احتياجا، بحسب بيان صحفي، مساء اليوم.

وأضاف، أن هناك آفاقا واسعة لدعم التعاون بين الجانبين المصري والصينى، لزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين، لافتا إلى المشروعات الكبرى التي تنفذها بلاده داخل الدولة المصرية.

وبحث "يانج"، تعزيز الاستثمارات في المجالات القائمة، والقطاعات الناشئة مثل التكنولوجيا الفائقة والطاقة المتجددة، لافتًا إلى أن العلاقات الصينية المصرية، حققت قفزة تنموية شاملة، منذ تولى الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئاسة الدولة المصرية، مضيفًا أن مصر والصين شريكان أساسيان حققا نتائج إيجابية خلال السنوات الماضية، فضلا عن أن مصر دولة حضارية عريقة.

ومن جانبه، لفت السيد تشانج ويتشاي، رئيس غرفة التجارة الصينية في القاهرة، إلى الالتزام بالوفاء بالمسؤولية المجتمعية لتعزيز الصداقة المصرية الصينية، والاهتمام بتحسين معيشة الشعبين المصري والصيني، من خلال العمل على تفعيل المبادرة الخيرية التي ينفذها الجانب الصيني بعنوان "الشعبان الصيني والمصري كتف في كتف"، لتوزيع شنط رمضانية على المحتاجين، والتي نظمتها سفارة الصين بالقاهرة، وغرفة التجارية الصينية في مصر بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي، وجمعية الأورمان الخيرية.

وأوضح، أن الفترة القادمة ستشهد تعاونًا كبيرًا مع غرفة تجارة القاهرة، في ظل توفير البيانات المتبادلة بين الطرفين، والأنشطة المختلفة التي تمثلها الغرفة، والتي تشجع على التعاون المصري الصيني، وأن العديد من المقاطعات الصينية، تتميز بصناعات تشبه الصناعات الحرفية الموجودة بمحافظة الفيوم مثل صناعة السجاد.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة