Close ad

العصر الذهبي للشباب.. الرئيس السيسي منح الشباب فرصًا غير مسبوقة في القيادة وصنع القرار والتمثيل البرلماني

2-4-2024 | 15:17
العصر الذهبي للشباب الرئيس السيسي منح الشباب فرصًا غير مسبوقة في القيادة وصنع القرار والتمثيل البرلمانيالرئيس السيسي
أحمد ناجي

تُولي القيادة السياسية فئة الشباب اهتمامًا بالغًا، إيمانًا بأهمية الاستثمار في الشباب، وصقل قدراتهم، والعمل على تمكينهم بعد تأهيلهم المناسب، وتزويدهم بالأدوات التي تمكنهم من العبور إلى المستقبل.

موضوعات مقترحة

وشهدت الدولة المصرية في السنوات العشر الماضية، طفرة غير مسبوقة في ملف الشباب، وحققت الدولة إنجازات ملموسة وواضحة للشباب، وهو ما تجسد في تقليد الكوادر الشبابية العديد من المناصب القيادية والتنفيذية، ووصول تلك الفئات لتكون في مراكز صنع القرار، وأن يكون لهم دور محوري في المشاركة في العديد من الأحداث، وهو ما دعا البعض لأن يطلق عليه "العصر الذهبي للشباب".

ويعيش الشباب المصري أزهى عصور التمكين، في ظل قيادة الرئيس السيسي التي تؤمن بضرورة تربية وتأهيل جيل قادر على القيادة والنهوض بالوطن، إذ نجحت الدولة المصرية في ترسيخ أقدامها وباتت لديها مؤسسات قوية بعد أعوام من الفراغ.

وعملت الدولة على سياسة التأهيل قبل التمكين بإطلاق البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة عام 2015، والإعلان عن الأكاديمية الوطنية لتأهيل الشباب، وكانت بداية خطة الدولة لتمكين الشباب مع إعلان الرئيس السيسي أن عام 2016 عام للشباب.

وعزز الرئيس السيسي منذ توليه سُدة الرئاسة أهمية بناء جيل قادر على صون هوية الوطن من خلال الأنشطة الرياضية والشبابية، بدلًا من الانغراس في براثن التطرف.

وعلى مستوى الجهاز الإداري كانت خطة التدريب والتمكين في كافة أجهزة الدولة من خلال محور التدريب وبناء القدرات باعتباره المحور الأهم في خطط الإصلاح وبرنامج عمل الحكومة، إلى جانب دعم المشاركة الحزبية للشباب بإطلاق تنسيقية شباب الأحزاب والإعلان عن اتحاد شباب الجمهورية الجديدة.

وبحسب الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، فإن عدد الشباب المصري في الفئة العمرية (18 ـ 29) سنة، بلغ 20,6 مليون نسمة، طبقا لتقديرات السكان عام 2020.

تمكين الشباب

ويحرص الرئيس السيسي على أهمية تمكين الشباب سياسيَا واقتصاديَا ورياضيا، فعلى المستوى السياسي تم النص في الدستور والقانون على عضوية فئة الشباب في المجالس النيابية وهو ما ظهر جليَا في تشكيلة مجلس النواب الحالي.

كما تم تطبيق عدة مراحل للبرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة وإنشاء الأكاديمية الوطنية لتأهيل وتدريب الشباب، وتعيين قيادات شابة نواباً للمحافظين والوزراء، بالإضافة الى عقد سلسلة من المؤتمرات التي تجمع شباب القرى والمدن والمراكز، بجميع محافظات مصر.

ولطالما أكد الرئيس السيسي على دعم بطلات وأبطال مصر الرياضيين فى كل الألعاب وكل البطولات لتتوالى نجاحات وانتصارات الرياضة المصرية بكل ما يعنيه ذلك من فرحة وكبرياء وتجسيد لمصر القوية والعنيدة والقادرة والباحثة عن الفرحة وغير القابلة للتنازل عن أحلامها.

مكتسبات شبابية

وتوسعت قاعدة المشاركة الشبابية للأجهزة التنفيذية والتشريعية للدولة من خلال وجود أسماء الشباب في حركة نواب المحافظين، وفقا لما جاء في الدراسة الصادرة عن المركز المصري للفكر والدراسات، فاستحوذ الشباب على 25 حقيبة من بين 39 قيادة تم اختيارهم في حركة المحافظين عام 2019 من بينهم 23 نائبًا للمحافظ ومحافظين من الفئة العمرية الشابة.

ويُعد برلمان 2021 ترجمة حقيقية لتمكين الشباب والمرأة، لأن هناك قفزة ضخمة فى تمثيل المرأة والشباب بما يقارب 50% من تركيبة المجلس الجديد، مقابل 20% فى 2015 وغياب شبه كامل عن كل المجالس السابقة، وأعطت الدولة نوعا من التمييز النسبي للنساء والشباب داخل المجلس التشريعي.

وأقر دستور 2014 بخفض سن الترشح للانتخابات المحلية إلى 21 عاما، وبلغت نسبة الشباب في مجلس النواب عام 2015 نحو 60 نائبا وزادت إلى 70 نائبا عام 2020 دون سن الـ50، وأصدر رئيس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولي عندما كان وزير الإسكان، أول قرار بين الوزارات رقم (93) لسنة 2015 بتعيين 4 معاونين له من الشباب، ثم توالت العديد من الوزارات في تعيين معاونين للوزراء.

مؤتمرات الشباب

ولأول مرة كان فتح المجال للحوار مع الشباب تحت قيادة الرئيس السيسي، من خلال مؤتمرات عقدت في محافظات مختلفة بأنحاء جمهورية مصر العربية، حيث جرى عقد أول مؤتمر للشباب بمدينة شرم الشيخ أكتوبر 2016 بمشاركة أكثر من 3000 شاب وفتاة من مختلف أنحاء الجمهورية، وذلك بحضور ومشاركة الرئيس السيسي وعدد كبير من الوزراء والمسئولين والخبراء.

منتدى شباب العالم

ومن أسوان للإسكندرية للإسماعيلية، قام الرئيس السيسي بإطلاق منتدى شباب العالم المنصة التي ضمت أفكار ولغات شباب من جميع أنحاء العالم، للخروج بتوصيات جديدة يتشارك فيها الشباب تم تنفيذها على أرض الواقع.

تم إطلاق مبادرة «الشباب من أجل إحياء الإنسانية»، استجابةً لتصاعد التحديات والصراعات العالمية، هدفت إلى تنمية ثقافة السلام والتسامح والتفاهم بين شباب العالم.

كانت رؤيتها عالمًا يسوده السلام عوضًا عن الصراع، وينتصر الحب على الكراهية. كانت المهمة هي تزويد الشباب في جميع أنحاء العالم بالمعرفة والتمكين اللازمين لتعزيز السلام، ومساعدة ضحايا الصراعات، والدعوة إلى العدالة الاجتماعية.

كانت للمبادرة أربعة أهداف أساسية: تعزيز السلام العالمي من خلال الحوار بين الثقافات، ودعم ضحايا الصراعات بغض النظر عن خلفياتهم، وتمكين الشباب للقيادة في حل النزاعات، وتعزيز التعاون الدولي. نظمت المبادرة مجموعة متنوعة من الأنشطة مثل ورش العمل والجلسات التفاعلية بقيادة خبراء في حل النزاعات وحقوق الإنسان ودعم السلام. وتم عقد حدث الذروة للمبادرة في شرم الشيخ من 3 إلى 5 ديسمبر 2023.

وتمت مناقشة مجموعة من القضايا والملفات التي تدور بأذهان الشباب على المستويات المحلية والإقليمية والدولية، خاصة في عصر التطورات التكنولوجية غير المسبوقة والتحديات التي يشكلها التغير المناخي والثورة الصناعية الرابعة.

مبادرات شبابية

أطلق منتدى شباب العالم مجموعة من المبادرات والمشروعات التنموية استجابة للتغيرات الدولية الحالية والأزمات العالمية. تم توجيه عوائد حقوق الرعاية المخصصة للنسخة الخامسة من منتدى شباب العالم نحو هذه المبادرات، والتي تشمل: دعم ريادة الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة، وتأهيل الشباب لسوق العمل من خلال مبادرة التعلم من أجل الكسب، ومبادرة مواجهة تحديات الأمن الغذائي، وتقديم دعم الصحة النفسية، وتمكين ودعم اللاجئين والمهاجرين، وإنشاء منصة للمتطوعين.

تم تنفيذ هذه المبادرات بالتعاون مع مختلف المؤسسات والمنظمات الدولية والمحلية، بما في ذلك منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو)، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف)، ومنظمة الصحة العالمية، ومنظمة الهجرة الدولية، والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، هيئة إنقاذ الطفولة، منظمة العمل الدولية، منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة، اللجنة الدولية للصليب الأحمر، الاتحاد العربي للتطوع ، مبادرة «ابدأK لتطوير الصناعة، اتحاد الصناعات المصرية، والتحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، ومؤسسة حياة كريمة، وشركة انطلاق.

 

تكريم الرئيس للشباب الأبطال

ولإيمان الرئيس السيسي بأهمية المجهود الذي يقدم من الأبطال وكل من ينتصر رياضيًا باسم مصر بأن ينال حقه من التكريم والجائزة التى يسعى إليها ويحلم بها كل من يلعب ويتحدى وينتصر باسم مصر ليصافحه رئيس مصر بكل الحب والاعتزاز، إذ لم يدخر الرئيس السيسي أي جهد ممكن للنهوض بالقطاع الرياضي وتحفيز الشباب، ففي المؤتمر الوطنى الثامن للشباب الذى استضافه قصر المنارة، كرم الرئيس بطلات وأبطال مصر بعد انتصاراتهم وميدالياتهم في دورة الألعاب الإفريقية في المغرب، إذ أكد وقتها على أن التكريم الرئاسي يعكس اهتمامه ورعايته للرياضة المصرية بكل ألعابها ونجومها وبطولاتها.

وعاد الرئيس السيسي ليؤكد أنه فخور بانتصارات شباب مصر الأبطال الذين يقدمون نموذجا ناجحًا وراقيًا ورائعا لكل شاب يجتهد ويحلم ويكافح لتحقيق أحلامه مهما كانت الأسوار عالية والتحديات كبيرة.

تكريم فريال أشرف

ووجه الرئيس السيسي بإطلاق اسم البطلة الأولمبية فريال أشرف لاعبة الكاراتيه على أحد الطرق بمنطقة التجمع الخامس بمدينة القاهرة الجديدة.

وأحرزت فريال أشرف عبدالعزيز أول ميدالية ذهبية لمصر في أولمبياد طوكيو 2020 بعد فوزها في نهائي مسابقة الكوميتيه لوزن 61 كيلو جراما للسيدات ضمن منافسات الكاراتيه.

وذكر المتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية المصرية عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، أن فريال أشرف سيطلق اسمها على الكوبري الجديد الذي يتقاطع أعلى الطريق الدائري علي محور طه حسين بالتجمع الخامس.

وأضاف أن الرئيس السيسي وجه المسئولين بانتقاء عدد من المحاور الرئيسية والمواقع الجديدة لإطلاق أسماء أبطال مصر في أولمبياد طوكيو عليها.

وأحرزت فريال أشرف الميدالية السادسة لمصر في أولمبياد طوكيو بعد هداية ملاك وسيف عيسى في التايكوندو ومحمد إبراهيم "كيشو" في المصارعة الرومانية وجيانا فاروق في الكاراتيه وجميعهم حصدوا ميداليات برونزية بالإضافة إلى أحمد الجندي الذي نال الميدالية الفضية في منافسات الخماسي الحديث.

وحطمت مصر بذلك رقمها في عدد الميداليات خلال دورة أولمبية واحدة بإحراز ست ميداليات، بعد أن حصدت خمس ميداليات في أولمبياد برلين 1936 ولندن 1948 وأثينا 2004.

وحصدت فريال أول ميدالية ذهبية لمصر في الألعاب الأولمبية منذ تتويج كرم جابر بالذهب في المصارعة الرومانية في أولمبياد أثينا 2004.

رسائل الرئيس السيسي في اليوم العالمي للشباب

وفي اليوم العالمي بالشباب، وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، تحية تقدير واعتزاز لشباب مصر، بمناسبة «اليوم العالمي للشباب».

ونشر الرئيس السيسي على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: «أتوجه بتحية تقدير واعتزاز لشباب مصر العظيم، فهم نصف الحاضر وكل المستقبل، وبسواعدهم يكتب وطننا الغالي تاريخاً استثنائياً من العمل والبناء والنهوض. ثقتي مطلقة في شباب مصر، وفي حماسهم وعزيمتهم، ليتحقق حلمنا الأصيل في بناء وطن العزة والفخر والكرامة.. بشبابها تحيا مصر».

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: