Close ad

ديوكوفيتش يُعلن فكّ شراكته مع مدربه إيفانيتشيفتش برسالة مؤثرة

27-3-2024 | 13:36
ديوكوفيتش يُعلن فكّ شراكته مع مدربه إيفانيتشيفتش برسالة مؤثرة ديوكوفيتش
أ ف ب

أعلّن النجم الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنّف أوّل عالمياً فكّ شراكته مع مدربه الكرواتي جوران إيفانيتشسيفتش الأربعاء، بعد خمسة أعوامٍ على العمل معه أثمرت التتويج بـ12 لقب في بطولات الغراند سلام.

موضوعات مقترحة

وكان ديوكوفيتش (36 عاماً) قد ضمّ إيفانيتشيفتش (52 عاماً) المتوّج ببطولة ويمبلدون الكبرى عام 2001 إلى جهازه التدريبي قبل خوض بطولة 2019.

وأشار الصربي إلى أن "العلاقة على أرض الملعب شهدت صعوداً وهبوطاً" لكنها أسفرت أيضاً نجاحاً ضخماً.

ولم تكن انطلاقة ديوكوفيتش جيدة هذا العام وفق معاييره العالية، إذ خسر في بطولة أستراليا، أولى البطولات الأربع الكبرى، أمام الإيطالي المتوّج باللقب يانيك سينر في نصف النهائي.

وودّع الصربي من الدور الثالث في دورة إنديان ويلز الأميركية أمام الإيطالي الآخر لوكا ناردي، ما دفعه إلى الانسحاب من دورة ميامي لأسباب قال إنها تتعلق بجدول المباريات.

وقال ديوكوفيتش على "إنستغرام": "قررنا أنا وغوران أن نتوقّف عن العمل معاً منذ أيامٍ عدّة"، مضيفاً "علاقتنا على أرض الملعب شهدت صعوداً وهبوطاً، لكن صداقتنا كانت متينة دائماً".

وتابع "في الحقيقة، أنا فخورٌ بالقول +لست متأكداً أنه كذلك+ أنه بعيداً عن الفوز بالألقاب معاً، فقد كانت لدينا معركة جانبية في +بارتشيسي+ (لعبة إلكترونية) لسنوات، وهذه البطولة لن تتوقّف".

وأردف "شكراً لك على كل شيء يا صديقي. أحبّك".

وأشار ديوكوفيتش إلى أن إيفانيتشيفتش صاحب الطباع العفويّة والكاريزمية، قدّم أكثر من مجرّد خبراته في المضرب، وهو ما كان ومدربه السابق السلوفاكي ماريان فايدا يبحثان عنه.

قال "أتذكّر تماماً اللحظة التي دعوت فيها غوران ليكون جزءاً من فريقي. كان ذلك عام 2018، وكنت أنا وماريان نبحث عن التجديد وإضافة السحر الى ارسالاتي" مضيفا "في الحقيقة، لم نُقدّم الإرسالات في الملعب فقط، بل الكثير من الضحك، المرح، إنهاء العام بالمركز الأوّل، تحطيم الأرقام القياسية و12 جراند سلام وبعض النهائيات منذ ذلك الحين".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: