Close ad

صربيا تهدد بالانسحاب من مجلس أوروبا إذا سمح لكوسوفو بالانضمام إليه

26-3-2024 | 00:48
صربيا تهدد بالانسحاب من مجلس أوروبا إذا سمح لكوسوفو بالانضمام إليه الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش
أ ش أ

مع اقتراب كوسوفو من الحصول على عضوية مجلس أوروبا، ألمح الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش إلى إمكانية انسحاب صربيا من المنظمة الدولية إذا حصلت كوسوفو على العضوية.

موضوعات مقترحة

وذكرت شبكة البلقان الإخبارية المتخصصة في شئون أوروبا الشرقية وأوراسيا أن بلجراد لا تعترف باستقلال كوسوفو وتمارس ضغوطا مكثفة لإبقاء الدولة الجديدة خارج المنظمات الدولية، وعلى الرغم من ذلك فقد تم قبول ترشيح كوسوفو لعضوية مجلس أوروبا في العام الماضي، ومن المقرر أن يتم اتخاذ القرار بشأن قبولها كوسوفو في شهر مايو المقبل.

وفي مقابلة تلفزيونية، أعرب فوتشيتش عن استياء صربيا من احتمال قبول كوسوفو في مجلس أوروبا، ملمحا إلى عواقب وخيمة على المشهد الجيوسياسي في المنطقة، حيث قال إنه إذا تم قبول كوسوفو "سنرى ما إذا كانت صربيا ستبقى في مجلس أوروبا أم لا".

وكانت فيولا فون كرامون، المقررة الدائمة لكوسوفو في البرلمان الأوروبي، قد ذكرت على منصة التواصل الاجتماعي بأن المزاعم التي تشير إلى انسحاب صربيا من مجلس أوروبا إذا تم قبول كوسوفو لن يحدث وهي مجرد "خدعة"، مشيرة إلى أن الأمر يعود إلى أعضاء مجلس أوروبا أن يقرروا بأنفسهم من سيقبلون.

ومؤخراً، اتخذ رئيس وزراء كوسوفو ألبين كورتي خطوة مفاجئة، حيث سمح بتنفيذ حكم المحكمة الدستورية بمنح 24 هكتاراً من الأراضي للدير الأرثوذكسي الصربي فيسوكي ديكاني، وهو ما يُنظر إليه باعتباره خطوة حاسمة نحو انضمام كوسوفو المحتمل إلى مجلس أوروبا.

وكانت كوسوفو قد تقدمت بطلب للحصول على عضوية مجلس أوروبا في مايو 2022، ووافقت اللجنة الوزارية لمجلس أوروبا على طلبها في اجتماع استثنائي عقد في 24 أبريل عام 2023.

ومن المقرر أن تعقد الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا في منتصف إبريل المقبل، في حين من المقرر أن يعقد اجتماع مجلس الوزراء، حيث سيتم تحديد عضوية كوسوفو، في أواخر مايو القادم.

تجدر الإشارة إلى أن مجلس أوروبا هو منظمة حكومية دولية تضم 47 دولة عضوة، وهو مكلف بدعم حقوق الإنسان والديمقراطية وسيادة القانون في جميع أنحاء أوروبا.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: