Close ad

مصطفى سعيد يُحيي ذكرى شيخ أهل النغم علي محمود في بيت السناري بالقاهرة

22-3-2024 | 13:46
مصطفى سعيد يُحيي ذكرى شيخ أهل النغم علي محمود في بيت السناري بالقاهرةمصطفى سعيد يحيي ذكرى شيخ أهل النغم علي محمود في بيت السناري بالقاهرة
منة الله الأبيض

ضمن البرنامج الرمضاني لبيت السناري بالقاهرة يقدم  الموسيقار المصري مصطفى سعيد، مساء الثلاثين من شهر مارس الجاري في تمام الساعة التاسعة مساءً، أمسية موسيقى عربية معاصرة، إحياء للذكرى الثمانين لرحيل الشيخ علي محمود شيخ أهل النغم الذي رحل عن عالمنا عام 1943.

موضوعات مقترحة

تتضمن الأمسية، التي تستلهم روحها من نسمات شهر رمضان الكريم، عزفاً وغناءً منفردين على العود، ويستهلها سعيد بمقطوعة تحية لمعرض "دوائر الهامش" للتشكيلي وليد علاء الدين الذي يستضيفه البيت حتى الخامس من شهر أبريل المقبل، ثم مختارات عزف وغناء فصيح من وصلتيّ "زوّار المقام" و"مقام الحكمة" من تلحين سعيد لنخبة من عيون الشعر العربي منهم أبو منصور الحلّاج، أبو نصر الفارابي، أبو الطيّب المتنبّي، ابن سينا، محيي الدين بن عربي، عمر بن الفارض، ميمنة العاشقة، وغيرهم، كما تتضمن مختارات من أعمال إمام المنشدين الشيخ علي محمود.
 

مصطفى سعيد مؤلف موسيقي، وعازف عود، وباحث في علوم النغم. من مواليد القاهرة 1983.

حاصل على ليسانس الأدب الإنجليزي من جامعة عين شمس بالقاهرة 2003، ودرجة الماجستير 2010.

ودرجة الدكتوراه 2023 من جامعة الروح القدس في لبنان.

تعلم سعيد الموسيقى مبكراً قبل بلوغه الرابعة، وتعود علاقته مع آلة العود إلى عام 1994، عندما بدأ دراسته بأكثر من أسلوب عزف وبطريقة أكاديمية في "بيت العود"، وبالطريقة الشفهية أو التلقين بمختلف أساليب العزف ولهجاته.

أسس مجموعة أصيل للموسيقى العربية المعاصرة، سنة 2003 لتكون تطبيقًا عمليا لمشروعه الحضاري "الموسيقى الفصحى العربية المعاصرة".

أسس وأدار "مؤسّسة التوثيق والبحث في الموسيقى العربيّة -أمار" 2009 لتكون المؤسسة العربية الوحيدة التي تعمل في مجال أرشفة الأسطوانات الموسيقية العربية وحفظها.

في سنة 2013، أسس وأدار مشروع "روضة البلابل" من خلال مؤسّسة التوثيق والبحث في الموسيقى العربيّة -أمار، بالتعاون مع مؤسسة الشارقة للفنون، سجل خلاله 220 حلقة عن مختلف التقاليد الموسيقية الفصحى (الكلاسيك) والعامية الشعبية العربية.

تبنى مصطفى سعيد نهج تطوير الموسيقى العربية من داخل نظامها الأصيل، وأنتج في ذلك تنظيرًا وتطبيقًا عددا من المشاريع التي لفتت أنظار المهتمين بالموسيقى الفصحى (الكلاسيكية) عبر العالم، ونال عن أعماله عددا من الجوائز أبرزها: جائزة أغاخان للموسيقى الكلاسيكية - 2019. وجائزة مهرجان "مقام" في باكو- أذربيجان 2009. وجائزة مهرجان الموسيقى العربية بالقاهرة 2003، في العود.

وإضافة إلى عشرات الألحان والمقطوعات الموسيقية أصدر سعيد أربعة ألبومات تلخص تجربته في التأليف الموسيقي المعاصر هي: رباعيات الخيام-2008، أصيل-2009، بردة-2015، توحد-2016.

له العديد من الكتب والأبحاث المتعلقة بتاريخ الموسيقى العربية، وأدرج كتابه في القائمة القصيرة لجائزة الشيخ زايد للكتاب فرع التحقيق سنة 2023، ونشر عشرات المقالات والدراسات حول علوم النغم تضمنت أراءه وتنظيراته في هذا الصدد في مجلات عربية وأجنبية منها: تراث- أبوظبي،songs of peace and reconciliation -USA. من كتبه المطبوعة: -سامي الشوا، أمير الكمان- حياته وأعماله. دار الساقي 2015، بالتعاون مع أحمد الصالحي. مطرب النهضة العربية يوسف المنيلاوي- عصره وفنه 20111، بالتعاون مع فريدريك لارونج، ومحسن صوه. ومن مشاريعه الموسيقية: في رحاب الصمت: حوار بين الماضي والحاضر. تسالي الليالي: إعادة تسجيل وتقديم الموشحات والأدوار القديمة. زوار المقام: رحلة مع شعر العشق المطلق في 15 قرنًا بتصور موسيقي معاصر. حكايات أهل النغم: استخلاص حكايات أهل النغم من مدونة التراث العربي بدءًا من كتاب الأغاني لأبي الفرج الأصفهاني. موسيقى المخطوطات العربية: استخلاص النغم المدون بالحرف العربي من مدونة التراث من المخطوطات الموسيقية تمهيدا لتنفيذها وإثراء المكتبة الموسيقية العربية بما ظل صامتا من ذخائرها لقرون.
 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة