Close ad

لوكلير يسجل أسرع زمن بالتجربة الحرة الثانية لسباق جائزة أستراليا الكبرى لسيارات فورمولا-1

22-3-2024 | 11:38
لوكلير يسجل أسرع زمن بالتجربة الحرة الثانية لسباق جائزة أستراليا الكبرى لسيارات فورمولاشارل لوكلير
الألمانية

تغلب شارل لوكلير، سائق فريق فيراري على الهولندي ماكس فيرستابن، بطل العالم في المواسم الثلاثة الأخيرة، خلال التجربة الحرة الثانية لسباق جائزة أستراليا الكبرى، التي أقيمت في وقت مبكر اليوم الجمعة.

موضوعات مقترحة

في المقابل، ذكر البريطاني لويس هاميلتون، سائق فريق مرسيدس، أن "هناك خطأ ما" في سيارته تسبب في تواجده بالمركز الـ18.

ويتطلع فيرستابن لمعادلة رقمه القياسي بالفوز في 10 سباقات متتالية للجائزة الكبرى، حينما يخوض السباق يوم الأحد القادم بمدينة ملبورن الاسترالية.

ورغم ذلك، ربما يشكل لوكلير تهديدا لآمال فيرستابن، سائق فريق ريد بول، بعدما حقق السائق المنتمي لإمارة موناكو أسرع لفة في التجربة الحرة الثانية، بفارق 04ر0 ثانية أمام أقرب ملاحقيه السائق الهولندي.

وأنهى الإسباني كارلوس ساينز، زميل لوكلير في فيراري، التجارب في المركز الثالث، بعدما عاد للمشاركة عقب تعافيه من جراحة الزائدة الدودية التي أجراها مؤخرا وتسببت في غيابه عن سباق جائزة السعودية الكبرى، ليحل بدلا منه البريطاني الصاعد أولي بيرمان، قبل أسبوعين.

وجاء لانس سترول، الذي يحمل الجنسيتين البلجيكية والكندية، والإسباني فرناندو ألونسو، سائقا فريق أستون مارتن، في المركزين الرابع والخامس على الترتيب.

واحتل البريطاني جورج راسل، سائق مرسيدس، المركز السادس بفارق 674ر0 ثانية خلف لوكلير، لكن زميله ومواطنه هاميلتون، بطل العالم السابق 7 مرات، أنهى التجارب متقدما فقط على الدنماركي كيفن ماجنوسن، سائق فريق هاس.

وخرج هاميلتون /39 عاما/ عن المسار بالتجربة الحرة الأولى، التي جرت في وقت مبكر اليوم على مضمار (ألبرت بارك)، واستمرت معاناته في التجربة الثانية لليوم، حيث ابتعد بفارق 5ر1 ثانية عن الصدارة، وبفارق ثانية تقريبا عن راسل.

وتساءل هاميلتون عبر الراديو: "ما هي الأوقات التي حققها باقي السائقين؟" ، وعندما تم إبلاغه بتفوق لوكلير وتصدره للتجارب، رد قائلا "نعم، هناك خطا ما".

وشارك 19 سائقا فقط في التجربة الحرة الثانية بعد الاصطدام الذي تعرض له أليكس ألبون، سائق فريق وليامز، في التجربة الحرة الأولى.

وفقد السائق التايلاندي، المولود في العاصمة البريطانية لندن، السيطرة على سيارته عند مخرج المنعطف السادس قبل أن يصطدم بالجدار داخل المسار ويرتد إلى المضمار.

وتناثر حطام سيارة ألبون على المسار، ليصل السائق إلى طريق مسدود وتمكن من الخروج من قمرة القيادة، حيث قال عبر الراديو قبل نقله لسيارة الإسعاف: "آسف"، حسبما أفادت وكالة الأنباء البريطانية (بي أيه ميديا).

وتم نقل ألبون /27 عاما/ للمركز الطبي لإجراء فحوصات احترازية، حيث تم وضع علامة حمراء على تلك التجارب من أجل إبعاد سيارته المحطمة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة