Close ad

أستاذ بالأزهر: القرآن الكريم قطعي الثبوت

21-3-2024 | 19:22
أستاذ بالأزهر القرآن الكريم قطعي الثبوتالدكتور محمد سالم أبوعاصي

قال الدكتور محمد سالم أبوعاصي، الأستاذ بجامعة الأزهر، إن القرآن الكريم قطعي الثبوت، أي أنه من خلال الدراسة العلمية أصبح هناك يقين مطلق بأن القرآن مُنزل من عند الله وثابت في النقل.

موضوعات مقترحة

معاني القرآن ودلالاته

وأكد الدكتور محمد سالم أبو عاصي، خلال لقائه ببرنامج “أبواب القرآن”، مع الإعلامي الدكتور محمد الباز، المذاع عبر فضائية “الحياة”، أن دليل ثبات القرآن الكريم تتمثل الدلائل القطعية وهي قليلة، وكثير من الدلائل ظنية، ولهذا يقول بعض العلماء القرآن الكريم قطعي الثبوت ظني الدلالة.

مرونة القرآن 

وتابع: "مادام الدلالة ظنية، فالمفاهيم اختلفت كثيرًا، وذلك لأن القطعي لا يقبل الاختلاف، وهذا دليل على عدم اليقين في المعنى المقصود للآيات، وهذا الاختلاف يتطلب الاجتهاد الديني والفهم والاستنباط للوصول إلى المعنى الصحيح لأيات القرآن".

واستطرد: "القرآن الكريم ألفاظه عامة مرنة، وهذا من رحمة الله علينا حتى تظل عطاءات القرآن مستمرة إلى يوم القيامة ".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: