Close ad

علي جمعة: الشذوذ الجنسي انحراف يحتاج إلى علاج جسدي ونفسي

20-3-2024 | 15:20
علي جمعة الشذوذ الجنسي انحراف يحتاج إلى علاج جسدي ونفسيالدكتور علي جمعة، مفتي الديار المصرية السابق
سارة إمبابي

قال الدكتور علي جمعة، مفتي الديار المصرية السابق، إن العالم كله كان يرفض الشذوذ الجنسي حتى عام 2005، لافتا إلى أنه فى فرنسا حكم قاض على أحد القساوسة فى الغرب بعدم الترسيم لقبوله بالشذوذ.  

موضوعات مقترحة

وقال الدكتور علي جمعة،  خلال حلقة برنامج "نور الدين"، على قنوات الشركة المتحدة، اليوم الإربعاء: "بعد ذلك انتشر قبول الشذوذ، سواء بالسكوت أو الإعلان بالقبول، وعملوا عقوبة لمن يعارض الشذوذ الجنسي إنه ضد حقوق الإنسان".

وتابع: " فلا تؤلف حقوق إنسان مخالفة لدينى وثقافتى وتقولى وافق عليها، وهذا ظلم كبير، فى ظل الرفض الشعبي لهذه الثقافة الخبيثة والانحراف التى تحتاج علاج جسديا ونفسيا، ومن يدعمون هذا يريدون أن يغيروا شكل البشرية". 

برنامج نور الدين، الذى يعرض على قنوات الشركة المتحدة، يفتح حوارا مع الأطفال والكبار حول تساؤلاتهم حول الدين والله عز وجل، إضافة إلى المشكلات الحياتية التى تواجه عباد الله وكيفية التغلب عليها، ويرد على أسئلة للمرة الأولى على لسان أطفال صغار.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة