Close ad

اقتصاديون أمريكيون: تدفق الواردات الصينية يهدد بتجدد التوترات التجارية بين واشنطن وبكين

19-3-2024 | 11:51
اقتصاديون أمريكيون تدفق الواردات الصينية يهدد بتجدد التوترات التجارية بين واشنطن وبكينواشنطن وبكين
أ ش أ

 حذر اقتصاديون أمريكيون اليوم الثلاثاء من أن تدفق الواردات الصينية إلى الأسواق العالمية بالسيارات والأجهزة والإلكترونيات يمهد الطريق لتجدد التوترات التجارية بين واشنطن وبكين ، كما يهدد الوظائف في الولايات المتحدة.

موضوعات مقترحة

وذكرت صحيفة (واشنطن بوست) الأمريكية ، عبر موقعها الإلكتروني ، أن إنتاج الصين يتجاوز احتياجاتها المحلية وخاصة في ظل فقاعة العقارات التي تثقل كاهل الاقتصاد الأمريكي وبالتالي فإن أسعار سلعها آخذة في الانخفاض.

وقال المسئول السابق بوزارة الخزانة الأمريكية براد سيتسر: "إن الصين لديها قدرة متزايدة في مجموعة من القطاعات، كما أن بعض القطاعات الاستراتيجية وقطاعات أخرى تمثل أولويات للولايات المتحدة وأوروبا".. مضيفا : "هذا الوضع ينشأ عنه التوتر".

ومن جهته .. حذر إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة (تسلا) ، في وقت سابق من هذا العام ، من أن الشركات الصينية "ستهدم معظم شركات السيارات الأخرى في العالم إلى حد كبير" ما لم تواجه حواجز تجارية جديدة.

ورأت مؤسسة (جولدمان ساكس) للخدمات المالية والاستثماريَّة الأمريكية أن إغراق الأسواق الأجنبية بالسلع الفائضة يفترض أن يساعد على تخفيف التضخم العالمي.

وبحسب مكتب إحصاءات العمل الأمريكي يوم الجمعة الماضي فإن تكلفة الواردات الأمريكية من الصين في فبراير الماضي أقل بنسبة 3.1% عن عام 2023 ؛ ما يساعد الاحتياطي الفيدرالي في مكافحة التضخم إلا أن السلع الصينية منخفضة السعر قد تكلف مبيعات الشركات المصنعة الأمريكية مما يهدد آمال إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن في الانتخابات الرئاسية المقررة العام الجاري.

وذكرت الحكومة الصينية أمس الإثنين أن إنتاج المصانع في الصين ارتفع خلال شهري يناير وفبراير الماضيين بنسبة 7 % قياسا بنفس الفترة من عام 2023.. مشيرة إلى أن الصين أقامت خلال السنوات القليلة الماضية مصانع جديدة لتلبية احتياجات المستهلكين الأمريكيين الذين تفاخروا بالسلع المستوردة أثناء الوباء ولتطوير صناعات التكنولوجيا الفائقة مثل السيارات الكهربائية والبطاريات، والتي تعتبرها الحكومة الصينية ضرورية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: