Close ad

مصر تدعو اليونسكو إلى وضع خطة عمل طارئة للتعامل مع المأساة الإنسانية في غزة

19-3-2024 | 10:29
مصر تدعو اليونسكو إلى وضع خطة عمل طارئة للتعامل مع المأساة الإنسانية في غزةالمأساة الإنسانية في غزة
محمود سعد

ألقى الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو ومُمثل مصر في المجلس التنفيذي لليونسكو، كلمة جُمهورية مصر العربية أمام المجلس التنفيذي لمنظمة اليونسكو في دورته (219)، بحضور أودري أزولاي المدير العام لمنظمة اليونسكو، والسفير سانتياجو إرازابال موراو رئيس المؤتمر العام لليونسكو في دورته الـ42، والسيدة تامارا راستوفاك رئيسة المجلس التنفيذي لليونسكو، والسفير علاء الدين يوسف سفير مصر بفرنسا والمندوب الدائم لمصر لدى اليونسكو، والدكتور شريف صالح رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات والمُشرف على اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو، وبمُشاركة العديد من سفراء ومُمثلي الدول الأعضاء، وذلك بمقر اليونسكو بباريس.

موضوعات مقترحة

في بداية كلمته، أعلن د. أيمن عاشور تأييد مصر لبيان كل من المجموعة العربية الذي ألقاه المندوب الدائم لسلطنة عمان، وبيان مجموعة 77 والصين الذي ألقاه المندوب الدائم لدولة فلسطين، موجهًا الشكر لأودري أزولاي للبيان الشامل الذي ألقته صباح اليوم، متضمنًا عرض جهود وأنشطة الأمانة في مجالات اختصاص المنظمة.

ولفت الوزير إلى أن الشعب الفلسطيني يُعاني بصورة غير مسبوقة نتيجة استمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة لأكثر من خمسة أشهر مضت والذي سقط فيه عشرات الآلاف من الشهداء والمُصابين وتهدمت مئات البيوت والمدارس والجامعات والمساجد والكنائس، مُؤكدًا أن جُمهورية مصر العربية تدعو منظمة اليونسكو للبدء في تنفيذ مُبادرة المنظمة في وضع خُطة عمل طارئة للتعامل مع المأساة الإنسانية في غزة.

وثمن د. أيمن عاشور التعاون المُثمرة بين مصر ومنظمة اليونسكو بخاصة في ظل صدور قرار خلال الدورة 217 للمجلس التنفيذي للمنظمة بشأن "بنك المعرفة المصري"، مؤكدًا أن مصر سوف تستقبل وفدًا من مسئولي اليونسكو والدول الأعضاء خلال الفترة القليلة القادمة؛ للاطلاع على تطورات تنفيذ مُبادرة بنك المعرفة المصري، وبحث سُبل نقل خبراتها للدول الأعضاء، منوهًا إلى أنه استمرارًا لهذا التعاون، يُقدم وفد مصر خلال الدورة الحالية للمجلس، مشروع قرار عن مُبادرة "العمل من أجل التكيُّف في قطاع المياه والقدرة على الصمود AWARe" التي أطلقتها مصر في الدورة 27 لمؤتمر اتفاقية التغير المناخي بشرم الشيخ في نوفمبر 2022، مشيرًا إلى أن اليونسكو أعلنت دعمها للمُبادرة من خلال تنمية القدرات الوطنية كما تولت الرئاسة المُشتركة لتنفيذ مسار العمل الثاني المُتعلق بالمياه الخضراء، موضحًا أن مشروع القرار يهدف إلى تمكين الدول الأفريقية وغيرها من الدول والأقاليم المُعرضة للفقر المائي نتيجة لتغير المناخ من الانتفاع بالمُبادرة للتصدي لذلك الخطر، مؤكدًا أن مصر تتطلع إلى اعتماد مشروع القرار بالتوافق وحصوله على رعاية وفود الدول الأعضاء.

وأكد د. أيمن عاشور أن جُمهورية مصر العربية تُشيد بالدعم الذي يلقاه ترشح الدكتور خالد العناني لمنصب مدير عام اليونسكو، خاصة في ظل التأييد الصادر من المجلس التنفيذي للاتحاد الإفريقي في اجتماعه بأديس أبابا في فبراير الماضي، فضلًا عن دعم مجلس وزراء الخارجية العرب في سبتمبر الماضي، على نحو يجعله مُرشح العرب وإفريقيا للمنصب، مشيرًا إلى أن الدكتور خالد العناني جدير بتبوّء ذلك المنصب الدولي السامي، والذي يعكس البُعد الحضاري المتوسطي في الشخصية المصرية، منوهًا الى أن هذا الترشيح مثالًا حيًا للتنوع الثقافي والحضاري الذي تجسده وتُعْليه منظمة اليونسكو.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة