Close ad

ماكجولدريك: الأمم المتحدة لن تشارك أو تدعم أي عملية للنزوح القسري من رفح

18-3-2024 | 21:09
ماكجولدريك الأمم المتحدة لن تشارك أو تدعم أي عملية للنزوح القسري من رفحقطاع غزة
أ ش أ

أكد جيمى ماكجولدريك منسق الشئون الإنسانية للأمم المتحدة فى الأراضى الفلسطينية فى مؤتمر صحفى (عبر الفيديو) اليوم الإثنين للصحفيين فى جنيف أن المنظمة الدولية لن تشارك أو تدعم بأى شكل من الأشكال أي عملية للنزوح القسرى من رفح، وأشار إلى أن عدد السكان فى منطقة رفح بدأ فى الانخفاض بسبب الخوف من عملية عسكرية إسرائيلية هناك. 

موضوعات مقترحة

مسؤول الأمم المتحدة أضاف أن المنظمات الإنسانية تعمل فى بيئة يشوبها عدم اليقين ولا يمكنها التخطيط لأي عملية إنسانية لأبعد من 48 ساعة على الأكثر، وقال ماكجولدريك إن هناك حاجة إلى زيادة الطرق والمعابر لإيصال المساعدات إلى غزة بما فى ذلك شمال القطاع، ولفت إلى أن المنظمة تعمل للتوصل إلى استخدام لميناء أسدود لإيصال المساعدات إلى داخل غزة بسرعة، وشدد على أن 200 شاحنة مساعدات يوميا لن تكون كافية لتوفير الاحتياجات الحالية.

شدد ماكجولدريك على الإنزال الجوى للمساعدات أو عن طريق البحر لا يمكن أن تكون بديلا لإيصال المساعدات عن طريق البر وإنما يمكن استخدامها فقط لزيادة المساعدات، وقال المسؤول الأممى فى رد على سؤال للصحفيين - بشأن المرفأ الذى تنتوى بعض الدول إعداده على شاطئ غزة لإيصال المساعدات – إنه لا يعلم الحاجة لبناء مرفأ بحرى على شاطئ غزة برغم وجود ميناء أسدود، ولفت إلى أن الأمم المتحدة تتواصل مع السلطات الإسرائيلية لإيصال المساعدات المكدسة فى العريش بمصر، وأكد ماكجولدريك أن المنظمة الدولية لا ترى أن هذه المستلزمات تشكل خطرا على الإسرائيليين.

المسؤول الأممى حذر من وجود مجاعة مرتقبة فى غزة بحلول شهر مايو المقبل وذلك إن لم يتم التدخل بسرعة وطالب ماكجولدريك بزيادة كميات الأغذية إلى غزة بما فى ذلك الشمال وحث على فتح كافة الطرقات والمعابر وزيادة قدرات القطاع الخاص لزيادة شاحنات المساعدات إلى 500 شاحنة مساعدات كل يوم.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: