Close ad

الحرب على المستشفيات.. الاحتلال الإسرائيلي ينفذ حصارًا خانقًا حول مجمع الشفاء

18-3-2024 | 09:32
الحرب على المستشفيات الاحتلال الإسرائيلي ينفذ حصارًا خانقًا حول مجمع الشفاءالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة

في اليوم الـ 164 من العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، اقتحم الاحتلال ساحات مجمع الشفاء الطبي غربي مدينة غزة، وحاصر مئات النازحين والمرضى والطواقم الطبية، واشتعلت النيران في مبنى الجراحات التخصصية في مجمع الشفاء الطبي بسبب قصف الاحتلال للمكان، ودارت اشتباكات عنيفة تحت مزاعم وجود مسؤولين كبار بحماس في المنطقة، وفقا لـ "القاهرة الإخبارية".

موضوعات مقترحة

فرض حزام ناري
وقال المُتحدث باسم الدفاع المدني الفلسطيني، محمود بصل، لـ "القاهرة الإخبارية"، إن محيط مستشفى الشفاء، شهد قصفًا مدفعيًا وجويًا، كما جرى فرض حزام ناري خلف المجمع الطبي وكل ما يتحرك في محيط مجمع الشفاء الطبي يتم استهدافه من الاحتلال وإطلاق النار عليه.

وأكد "بصل"، أنّ هناك عمليات نزوح للفلسطينيين من مجمع الشفاء بعد حصار الاحتلال للمكان، فالمجمع يؤوي آلاف النازحين، مشيرًا إلى أنَّ المجمع أصبح خارج الخدمة تمامًا ما يُعد مخالفًا للقانون الدولي، كما أنّ الاحتلال مازال يتمسك بروايته المزعومة بأن المجمع يضم عناصر من المقاومة الفلسطينية وتنطلق منه عمليات ضد جنوده.

وأوضح أنَّ مجمع الشفاء مغلق الآن؛ بسبب تواصل إطلاق القذائف داخل المجمع وحصاره من الاتجاهات كافة، وكل ما روجه الاحتلال حول مجمع الشفاء أكاذيب ليس لها أساس من الصحة، إذ بدأ الاقتحام بعد الساعة الواحدة من منتصف الليل وحتى تلك اللحظات لم يتوقف جنود الاحتلال عن إطلاق النيران صوب المستشفى.

روايات مفبركة ومزعومة
في هذه الأثناء، حمّلت صحة غزة جيش الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية حياة الطواقم الطبية والمرضى والنازحين داخل مجمع الشفاء الطبي، واعتبرت ما يقوم به ضد المجمع انتهاكًا صارخًا للقانون الدولي واتفاقية جنيف الرابعة، وذكرت أنّ الاحتلال الإسرائيلي لايزال يستخدم رواياته المفبركة في خداع العالم ولتبرير اقتحام المجمع.

وأوضحت صحة غزة، أنّ الهجوم العسكري الإسرائيلي هدفه الاستمرار في تدمير المنظومة الصحية شمال غزة، وطالبت المجتمع الدولي برفض ممارسات الاحتلال ضد مستشفيات غزة، كما طالبت المؤسسات الأممية بالتوجه فورًا إلى المجمع لحمايته وحماية كل من بداخله ومنع الاستهداف الإسرائيلي.

محاصرة المجمع بالدبابات
ووفق وسائل إعلام فلسطينية، قالت إن عددًا من دبابات الاحتلال تتمركز على البوابة الرئيسية لمجمع الشفاء، وإن النيران اشتعلت في مبنى الجراحات التخصصية داخل المجمع بفعل القصف الإسرائيلي.

وأضافت أن مجمع الشفاء غرب مدينة غزة يتعرض لحصار مطبق، وأن كل من يتحرك يتعرض لإطلاق النار واستهداف مباشر، وأشارت إلى أن جيش الاحتلال يطلب عبر مكبرات الصوت من المتواجدين في مستشفى الشفاء مغادرته على الفور.

نتنياهو ثعلب سياسي
وفي السياق ذاته، أكد أمين سر حركة فتح، زيد تيم، أنّ الاحتلال الإسرائيلي ينفذ جريمة بحق الإنسانية في قطاع غزة، ووصف رئيس وزراء حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو بـ "الثعلب السياسي".

وأضاف "تيم" في حديثه لـ "القاهرة الإخبارية" أنّ نتنياهو لا يُقدم غير القتل والإرهاب واختراع الحجج الواهية والمزعومة، ويرى أنّ مجمع الشفاء الطبي جرى انتهاكه ويتعرض لهجمات يندى لها جبين الإنسانية، خصوصًا أنه يضم المرضى والأدوية التي تسعف المحتاجين.

وأعرب أمين سر حركة فتح عن اندهاشه من الموقف الدولي الذي عجز عن إصدار قرار بوقف إطلاق النار داخل قطاع غزة، فالاحتلال يريد تحقيق مكاسب خاصة تحت مزاعم ضغوط داخلية.

ومنذ بداية الحرب، شنّ جيش الاحتلال الإسرائيلي عمليّات على مستشفيات عدّة في القطاع الفلسطيني، وهو يتّهم حماس باستخدام المرافق الصحّية مراكز للقيادة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: