Close ad

العوضي: "القمة المصرية - الأوروبية" عكست رغبه الجانبين في التعاون المشترك

17-3-2024 | 21:37
العوضي  القمة المصرية  الأوروبية  عكست رغبه الجانبين في التعاون المشتركلقاء الرئيس السيسى مع قادة الاتحاد الأوروبي
محمد الإشعابي

رحب النائب اللواء أحمد العوضي، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، النائب الأول لرئيس حزب حماة الوطن، بالقمة المصرية - الأوروبية، التي عقدت اليوم بدعوة من الرئيس عبد الفتاح السيسي، لكل من رئيسة مفوضية الاتحاد الأوروبي، ورئيس وزراء بلجيكا الرئيس الحالي للاتحاد الأوروبي، ورؤساء دول وحكومات قبرص وإيطاليا واليونان والنمسا، مؤكداً ان القمة كشفت عن الدور الريادي والمحوري لمصر في عهد الرئيس السيسي، تجاه جميع القضايا الإقليمية والدولية.

موضوعات مقترحة

وقال النائب اللواء أحمد العوضي في بيان له اليوم، إن العلاقات المصرية - الأوروبية، ترتكز على الاحترام والتقدير المتبادل لخصوصيات كل طرف، ليس فقط لكون الجانب الأوروبي الشريك التجاري الأول لمصر، وإنما في ضوء الروابط المتشعبة التي تجمع بين الجانبين والتحديات المشتركة التي تواجههما على ضفتي المتوسطـ، لافتا الي أن الرئيس السيسي اكد خلال لقاءاته الثنائية اليوم مع القادة الأوروبيون، حرص مصر على تعزيز التعاون المشترك مع دول القارة الأوروبية على مختلف الأصعدة وتبادل الرؤى ووجهات النظر حيال الملفات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وهو ما قابله حاله من التأيد والإشادة من القادة الاوروبيين بموقف مصر الحكيم والنشط والهادف لاستعادة الاستقرار والأمن بالمنطقة.

وأضاف رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، إن مصر نجحت في أن تقحم القضية الفلسطينية على جدول اعمال القمة المصرية الاوروبية، واعطت لها مساحة كبيرة ، نظرا للاهمية التي توليها الدولة المصرية قيادة وحكومة وشعباً للقضية الفلسطينية، وجاء تأكيد الرئيس السيسي علي ضرورة اضطلاع المجتمع الدولي بمسئولياته في الدفع تجاه الوقف الفوري لإطلاق النار، وإدخال المساعدات بكميات كافية إلى القطاع لحمايته من الكارثة الإنسانية التي يتعرض لها، محذراً من أن أي عمليات عسكرية في مدينة رفح الفلسطينية ستكون لها تداعياتها الجسيمة على أمن المنطقة ككل، ومشدداً على ضرورة الالتزام بمسار حل الدولتين، موضحاً أن القمة تهدف لاستعادة الحوار المصري - الأوروبي حول مزيد من التعاون المشترك لتحقيق مزيد من الأمن والاستقرار والتنمية ، في ظل قضايا تؤرق السلام والاستقرار على الجانين .

وأوضح النائب الأول لرئيس حزب حماة الوطن، ‏‎أن كلمة الرئيس السيسي أمام القمة المصرية الاوروبية، عبرت صراحة عن الدور المصري التاريخي تجاه القضية الفلسطينية، بعيدا عن الشعارات الرنانه، مثمنا في الوقت ذته القضايا والملفات التي ركزت عليها القمة اليوم على رأسها العلاقات السياسية، ومكافحة الإرهاب، والتعاون الاقتصادي، وملفات الطاقة والصناعة والتكنولوجيا والتعليم والهجرة، وكيفية استعادة الأمن والاستقرار في الإقليم، وتجنب تداعيات التوترات الجارية على السِلم الدولي، مشيرا الي ان القمة مهدت الطريق بشكل جيد ووضعت أسس للتفاهم والحوار المصري – الأوروبي، للعديد من القضايا ومجالات التعاون المشتركة والتي ستشهد المزيد من التعاون خلال الفترة المقبلة.

وثمن النائب اللواء أحمد العوضي، توقيع الرئيس السيسي مع رئيسة المفوضية الأوروبية وثيقة إعلان سياسي مُشترك لإطلاق مسار ترفيع العلاقات بين مصر والاتحاد الأوروبي إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية والشاملة، بهدف الارتقاء بمستوى التعاون ومن أجل تحقيق المصلحة المُشتركة، مؤكداً إن مصر تولي دومًا أهمية خاصة للعلاقات المتميزة التي تربطها بالاتحاد الأوروبي، في ضوء اعتقادها الراسخ بمحورية الشراكة مع الاتحاد الأوروبي لتحقيق المصالح السياسية والاقتصادية والأمنية المشتركة للجانبين، وبما يدعم تحقيق الأمن والسلام والاستقرار في المنطقة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: