Close ad

الرئيس القبرصي خلال القمة المصرية الأوروبية: مصر ركيزة الاستقرار في المنطقة برمتها.. ونرفض تهجير الفلسطينيين

17-3-2024 | 15:56
الرئيس القبرصي خلال القمة المصرية الأوروبية مصر ركيزة الاستقرار في المنطقة برمتها ونرفض تهجير الفلسطينيينكلمة الرئيس القبرصي خلال القمة المصرية الأوروبية

قال الرئيس القبرصي "نيكوس خريستودوليدس"، إن مصر ركيزة الاستقرار في المنطقة برمتها.

موضوعات مقترحة

وأكد أن حل الدولتين هو السبيل للعيش في سلام بالمنطقة، ونحن قمنا بإنشاء محور للمساعدات إلى قطاع غزة، ونحن نعرف أن المساعدات ليست كافية ونأمل أن يكون هناك مزيد من التعاون بين مصر والاتحاد الأوروبي، في العديد من القضايا بالمنطقة.

وجدد الرئيس القبرصي التأكيد أن بلاده "ضد نزوح المدنيين الفلسطينيين"، موجها الشكر إلى مصر لدورها في إدخال المساعدات لقطاع غزة.

جاء ذلك خلال الاجتماع السداسي بين مصر والقادة الأوروبيين خلال القمة المصرية الأوروبية التي تقام اليوم في القاهرة.

وتستضيف القاهرة اليوم الأحد، قمة مصرية أوروبية، ستشهد ترفيع العلاقات بين مصر والاتحاد الأوروبي إلى مستوى "الشراكة الاستراتيجية والشاملة"، بهدف تحقيق نقلة نوعية في التعاون والتنسيق بين الجانبين، من أجل تحقيق المصالح المُشتركة.

واستقبل الرئيس عبدالفتاح السيسي، بقصر الاتحادية، كلا من رئيسة مفوضية الاتحاد الأوروبي، ورئيس وزراء بلجيكا الرئيس الحالي للاتحاد الأوروبي، ورؤساء دول وحكومات قبرص وإيطاليا واليونان والنمسا.

وعقد الرئيس السيسي، لقاءات ثنائية مع ضيوف مصر من قادة أوروبا، وبحثوا سبل تعزيز العلاقات الثنائية، لعقد اجتماع قمة للتباحث بشأن تطوير العلاقات بين مصر والاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء في مختلف المجالات، وعلى رأسها العلاقات السياسية، ومكافحة الإرهاب، والتعاون الاقتصادي، وملفات الطاقة والصناعة والتكنولوجيا والتعليم والهجرة، كما تناقش القمة الأوضاع الإقليمية وخاصة الحرب في قطاع غزة، وكيفية استعادة الأمن والاستقرار في الإقليم، وتجنب تداعيات التوترات الجارية على السِلم الدولي.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة