Close ad

استيراد 120 ألف رأس ماشية وعروض مستمرة حتى عيد الفطر المبارك ..«الزراعة» تدعو المواطنين لزيارة منافذها

17-3-2024 | 15:06
استيراد  ألف رأس ماشية وعروض مستمرة حتى عيد الفطر المبارك ;الزراعة; تدعو المواطنين لزيارة منافذهامنافذ وزارة الزراعة
أحمد مسعد
بوابة الأهرام الزراعي نقلاً عن

- 30% تخفيضات من أجل شهر رمضان وتنظيم أكبر معرض لمدة 50 يوماً

موضوعات مقترحة

- مبادرة "خير مزارعنا لأهالينا" التى تتبناها وزارة الزراعة على مدار ثلاث سنوات تسير بخطى ثابتة

تستعد وزارة الزراعة لشهر رمضان الكريم، من خلال عدة إجراءات أبرزها طرح كميات كبيرة من السلع، بتخفيضات تتراوح من 20 لـ 30 % أمام المواطنين، فى معرض كبير استكمالاً لمبادرة "خير مزارعنا لأهالينا"، والتى تتبناها الوزارة منذ 3 أعوام.

وأعلنت وزارة الزراعة عن إعلان حالة الطوارئ، وتكثيف لجان الفحص البيطرية بالموانئ والمحاجر الحدودية؛ لاستقبال شحنات عجول الذبيح المستوردة واللحوم المجمدة والمبردة، استعداداً لشهر رمضان الكريم، وتوفير اللحوم الحمراء والبيضاء بالأسواق، بالإضافة إلى استعداد 27 مديرية للطب البيطرى بحملات مكثفة على أسواق اللحوم لضبط المخالفين.

وكان السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، قد وجَّه: الهيئة العامة للخدمات البيطرية، ومعهد صحة الحيوان، ومديريات الطب البيطرى بالمحافظات، بتكثيف حملات التفتيش والمرور على: الأسواق والمحلات ومنافذ بيع وتداول اللحوم ومنتجاتها استعداداً لشهر رمضان.

وحرصت الوزارة على توفير السلع الغذائية الأساسية فى منافذها، بالكميات التى يحتاجها المواطن وبأسعار مخفضة، نظراً لعدم وجود حلقات تسويقية، حيث يتم طرح السلع من المزارعين رأساً إلى المواطنين دون وسطاء، وبالتالى فإن الأسعار تكون مخفضة عن السلع المطروحة بالأسواق بنسبة كبيرة.

تنويع المصادر

وعملت الهيئة العامة للخدمات البيطرية على تنويع مصادر الاستيراد من دول العالم، وتشديد الفحص فى المحاجر البيطرية بجميع المعابر ومنافذ البلاد، حيث يتم سفر لحان بيطرية لفحص الحيوانات وحجرها لمدة لاتقل عن 21 يوماً ببلد المنشأ، وبعد وصولها إلى الموانئ المصرية يتم حجزها لمدة أسبوع؛ للحصول على عينات لفحص الهرمونات والإشعاع الذرى، والتأكد من خلوها من الأمراض التى تمنع تداولها بالأسواق قبل الذبيح الفورى لها، بالإضافة إلى إعلان حالة الطوارئ بجميع مديريات الطب البيطرى؛ للرقابة على أسواق اللحوم استعداداً لشهر رمضان الكريم.

ووافقت وزارة الزراعة فى يناير الماضى؛ على استيراد 154500 رأس منها 34500 رأس عجول للذبيح الفورى من بعض الدول الإفريقية الشقيقة، بالإضافة إلى 120 ألف رأس عجول للتربية والتسمين، وذلك من مناشئ متعددة، وهذه الأعداد، بالإضافة للسابق استيرادها وتسمينها داخل البلاد، وبالإضافة إلى إنتاجنا المحلى، سوف تسهم فى ضبط الأسعار، وتلبية احتياجات المواطنين خلال الفترات المقبلة.

وتسعى الحكومة لتوفير احتياجات المواطنين من اللحوم، سواء من خلال تشجيع المنتج المحلى ودعم المشروع القومى للبتلو، وكذلك تنويع مناشئى الاستيراد وزيادة الإفراجات؛ لإتاحة المرونة والمتطلبات خلال الفترة القادمة ومتطلباتها.

احتياجاتنا الفعلية

وأكد المهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، أنه من خلال القرارات التى اتخذتها اللجنة الاستيرادية، المُشكلة بقرار رئيس مجلس الوزراء، كانت لها نتائج إيجابية من حيث توفير الأعداد المناسبة لاحتياجاتنا الفعلية، من رؤوس الحيوانات الحية المطلوب استيرادها من الخارج، لتغطية الاحتياجات من اللحوم الحمراء.

وأضاف الصياد، أن الدولة المصرية لم تتأثر بأى نقص فى الاحتياجات للمواطنين، رغم الأحداث العالمية التى شهدها العالم، حيث تم إعطاء الفرصة الكافية للشركات، لتوفير احتياجات شهر رمضان والعيدين، وللعمل على استقرار الأسعار خلال الفترة القادمة.

وأشار نائب وزير الزراعة، إلى أنه تم إعلان حالة الطوارئ بالمحاجر والمنافذ الحدودية لاستقبال شحنات ماشية ولحوم تنطبق عليها جميع الاشتراطات استعداداً لرمضان الكريم، وتكليفات جميع مديريات الطب البيطرى استعداداً لشهر رمضان الكريم، بتشديد الرقابة البيطرية على الأسواق، ورفع درجة الاستعداد القصوى، وإلغاء الراحات والإجازات لأطباء المجازر، وتدعيمهم بأطباء من الإدارات المختلفة؛ لمواجهة زيادة وكثافة المذبوحات فى فترة ما قبل شهر رمضان، وكذلك توفير احتياجات المجازر من أدوات النظافة؛ للحفاظ على سلامة اللحوم.

صمام أمان

وأكد اللواء إيهاب صابر، رئيس هيئة الخدمات البيطرية بوزارة الزراعة، أن هيئة الخدمات البيطرية هى جهة الإشراف على استيراد الماشية، حيث تعمل المحاجر البيطرية كصمام أمان للبلاد، بمنع تسرب أى أمراض، من خلال ضبط إجراءات استيراد الحيوانات، وتشديد الفحص فى المحاجر البيطرية بجميع معابر ومنافذ البلاد، واستيراد الماشية طبقاً للاشتراطات المصرية والدول التى يسمح موقفها الوبائى بالاستيراد، وأن دور الهيئة تلقى طلبات المستوردين والإشراف على شحنات الماشية، كما تتولى تنفيذ سياسة وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، بتوفير البروتين الحيوانى وسد الفجوة الغذائية، ورفع المعاناة عن كاهل المواطنين.

خير مزارعنا

وأكد أحمد إبراهيم مستشار وزير الزراعة، أن الوزارة جهزت أكبر معرض لإتاحة السلع بأسعار مخفضة أمام المواطنين، لرفع العبء عنهم تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى، وذلك استعداداً لشهر رمضان الكريم .

وأضاف "إبراهيم" أن المعرض انطلق قبل رمضان بنحو أسبوع، وذلك استكمالاً لمبادرة "خير مزارعنا لأهالينا" والتى تتبناها وزارة الزراعة، مشيراً إلى أن السلع منخفضة بنسبة تتراوح من 20 لـ 30 % .

وأوضح  المستشار الإعلامى، أن المعرض يضم (لحوم ودواجن وبيض، وعسل، وتمور، وأرز، وأسماك، وجبن.. وجميع السلع الغذائية الأساسية) بأسعار مخفضة وجودة عالية.

ولفت إلى أنه ستتم إقامة أكبر معرض للسلع الغذائية بمبنى الزراعات المحمية التابع للوزارة فى الدقى عند نادى الصيد.

ومن جانبه أكد سعيد صالح مستشار وزير الزراعة، أنه يتم حشد جهود الجهات الإنتاجية التابعة للوزارة، لرفع العبء عن كاهل المواطنين، وأن يكون للوزارة دور إيجابى فى خدمة ودعم المواطنين، والمساهمة فى خفض الأسعار، من خلال ضخ المزيد من السلع والمنتجات الغذائية بأسعار مخفضة، وأكد استمرار مبادرة "خير مزارعنا لأهالينا" فى توفير السلع والمنتجات للمواطنين.
 

أسعار تنافسية

وأضاف "صالح"، أنه يتم فى الوقت الحالى طرح الخضار والفاكهة والبقوليات، والسلع الغذائية واللحوم المجمدة ومصنعاتها، واللحوم البلدية والضانى والدواجن المجمدة ومصنعاتها، والأسماك المجمدة والعسل وزيت الزيتون والألبان ومصنعاتها، وتوفير جميع السلع الغذائية بأسعار تنافسية وذات جودة عالية، فى إطار العمل على ضبط الأسعار بتخفيضات تصل إلى 30%، تخفيفاً عن كاهل محدودى الدخل.

خير مزارعنا لأهالينا 

وأضاف مستشار وزير الزراعة أن مبادرة "خير مزارعنا لأهالينا" التى تبنتها وزارة الزراعة منذ 3 سنوات تسير بخطى ثابتة، وهناك 274 منفذاً وسيصل عددها إلى 300 منفذ فى منتصف 2024 لتغطية كل الجمهورية، ويصل سعر اللحوم فى هذه المنافذ إلى 280 جنيهاً.

اجتماعات دورية

وأكد الدكتور محمد القرش معاون وزير الزراعة، على أن وزارة الزراعة قد أنهت استعداداتها لشهر رمضان قبل حلوله بوقت كافٍ، من خلال عقد اجتماعات دورية مع مختلف الجهات المعنية، لوضع خطة عمل مشتركة تضمن توفير السلع الغذائية وضبط الأسواق، وزيادة الإنتاج من السلع الغذائية الأساسية مثل: اللحوم والدواجن والخضراوات والفواكه.

وأضاف القرش، لـ"الأهرام الزراعى"، حرص وزارة الزراعة الدائم على تأمين احتياجات المواطنين من السلع الغذائية خلال شهر رمضان، وتوفيرها بأسعار مناسبة، وتدعو المواطنين إلى عدم القلق، كونها تبذل قصارى جهدها لتوفير احتياجاتهم من السلع الغذائية خلال هذا الشهر الفضيل.

وتابع: أن الوزارة تطرح السلع بأسعار مخفضة تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية، برفع العبء عن كاهل المواطنين، مؤكداً أن سبب بيع منتجاتها بأسعار مخفضة يرجع لإنتاجها داخل مزارع الوزارة، وبيعها دون حلقات وسيطة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة