Close ad

الرئيس السيسي ووزير خارجية إسبانيا يحذران من أية عمليات عسكرية في رفح الفلسطينية

14-3-2024 | 13:12
الرئيس السيسي ووزير خارجية إسبانيا يحذران من أية عمليات عسكرية في رفح الفلسطينية الرئيس السيسي يستقبل وزير الخارجية الإسباني
وسام عبد العليم

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي، ووزير الخارجية الإسباني "خوسيه مانويل ألباريس" رفض التصعيد العسكري في قطاع غزة.

موضوعات مقترحة

وحذرا من أية عمليات عسكرية في رفح الفلسطينية لما ستسببه من عواقب إنسانية وخيمة.

كما أكدا رفض جميع الإجراءات التي قد تؤدي إلى تصفية القضية الفلسطينية عبر تهجير الفلسطينيين خارج أراضيهم، مشددين على ضرورة الوقف الفوري لإطلاق النار، وإدخال المساعدات الإغاثية بالكميات الكافية للقطاع لإنقاذه من المأساة الإنسانية التي يواجهها، وكذا ضرورة دعم وكالة الأونروا ليتسنى لها القيام بدورها الإنساني في هذا الإطار، مع تأكيد ضرورة اتخاذ خطوات واضحة وملموسة من قبل المجتمع الدولي، للاعتراف بالدولة الفلسطينية وحصولها على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة، بما يفتح المجال لتفعيل حل الدولتين، باعتباره الأساس لاستعادة الأمن والاستقرار الإقليميين.

جاء ذلك خلال استقبال الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الخميس، وزير الخارجية الإسباني "خوسيه مانويل ألباريس"، بحضور سامح شكري وزير الخارجية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: