Close ad

أبوالغيط يدعو الأشقاء السودانيين لتغليب لغة الحوار.. ويؤكد: أيادينا ستظل ممدودة لاستعادة الاستقرار

5-3-2024 | 16:31
أبوالغيط يدعو الأشقاء السودانيين لتغليب لغة الحوار ويؤكد أيادينا ستظل ممدودة لاستعادة الاستقرارأبوالغيط
سمر أنور

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط أننا على أعتاب شهر رمضان المعظم الذي يحل بعد أيام قليلة، ولا زالت الدماء السودانية الغالية تراق وجرح الوطن ينزف بسبب الحرب الدائرة في ربوع البلاد على مدار عام كامل تقريبًا، مهددة معها أحلام ملايين السودانيين وآمالهم المشروعة في حياة آمنة ومستقرة في وطن يسعهم.

موضوعات مقترحة

ودعا أبوالغيط الأشقاء السودانيين إلى عدم ادخار أي جهد في البحث عن كل ما يقرب من خيارات السلام والحوار وإيثار الوطن على ما عداه، واتخاذ كل خطوة جادة تسكت المدافع وتضمد الجروح وتعيد الأمل في المستقبل.

وقال "لقد شردت هذه الحرب الضروس ملايين السودانيين من منازلهم وقراهم، وضربت العاصمة القومية للبلاد، وعرضت أسرًا وقرى بأكملها إلى جرائم يندى لها الجبين، وبذرت الخوف والرعب في قلوب الأبرياء، بعد أن فقدوا أحبتهم وممتلكاتهم، ونشرت خطابات الكراهية والثأر والانتقام فيما بين أبناء الوطن الواحد".

وأضاف أبوالغيط: "أذكر جميع السودانيين بأن التسامح وصفاء القلب من صفاتهم المشهورة التي عرفوا بها وسط جيرانهم، وأن المساهمات القيمة للأجيال السابقة في الدفاع عن أمنهم وقارتهم وبناء نهضتها لم تمح من الذاكرة، وآن لهم أن يستذكروا هذه الصفات وهذه الجهود".

وفي هذه اللحظات المصيرية التي تمر بها بلادهم ومؤسساتهم القومية، ونحن على أعتاب شهر التسامح الذي يتسابق فيه المسلمون إلى الخير والعفو وإيثار الغير، أدعو الأشقاء السودانيين إلى حقن دمائهم تعظيمًا لحرمة شهر رمضان الكريم.

وأكد أن  يد جامعة الدول العربية ستظل ممدودة لكل مسعى يرنو نحو استعادة السلام والاستقرار والأمل في السودان ولصالح السودانيين.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة