Close ad

أسوشيتيد برس: هاريس تلتقي جانتس اليوم في واشنطن لبحث أزمة غزة في تحد لنتنياهو

4-3-2024 | 12:27
أسوشيتيد برس هاريس تلتقي جانتس اليوم في واشنطن لبحث أزمة غزة في تحد لنتنياهو نائبة الرئيس الأمريكي جو بايدن كامالا هاريس
أ ش أ

 كشفت وكالة أنباء (أسوشيتيد برس) الأمريكية، أن نائبة الرئيس الأمريكي جو بايدن كامالا هاريس، ستستضيف اليوم /الاثنين/ المنافس السياسي لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والعضو في حكومة الحرب بني جانتس، الذي يزور (واشنطن) حاليًا في تحد لنتنياهو؛ لبحث آخر المستجدات في الأزمة بقطاع غزة المنكوب .

موضوعات مقترحة

وذكرت الوكالة - في سياق تقرير، اليوم /الاثنين/ - أن جانتس، المنافس السياسي الوسطي لنتنياهو، سيجلس مع العديد من كبار المسئولين في إدارة بايدن هذا الأسبوع، بمن فيهم هاريس ووزير الخارجية أنتوني بلينكن وجيك سوليفان، مستشار الأمن القومي بالبيت الأبيض.. ويتواجد الرئيس جو بايدن في منتجع كامب ديفيد، المنتجع الرئاسي خارج واشنطن، حتى غد الثلاثاء.

وقال مسؤول من حزب الليكود اليميني المتطرف الذي يتزعمه نتنياهو - في تصريح خاص للوكالة - إن جانتس لم يحصل على موافقة رئيس الوزراء على اجتماعاته في واشنطن، وأن نتنياهو أعطى المسؤول في مجلس الوزراء "حديثا صعبا" - مما يسلط الضوء، حسبما اعتبرت الوكالة، على اتساع الصدع داخل القيادة الإسرائيلية في زمن الحرب بعد ما يقرب من ستة أشهر من بدء الحرب بين إسرائيل وفصائل المقاومة الفلسطينية.

وتخطط هاريس، في اجتماعها مع جانتس، للضغط من أجل التوصل إلى اتفاق مؤقت لوقف إطلاق النار يسمح بالإفراج عن عدة فئات من المحتجزين لدى حماس وفي حين وافقت إسرائيل بشكل أساسي على الصفقة، وفقًا لمسئول كبير في إدارة بايدن، شدد البيت الأبيض على أن المسئولية تقع على عاتق حماس للانضمام إليها.

وقالت هاريس خلال ظهورها في مدينة (سلما) بولاية ألاباما أمس: "نظرًا لحجم المعاناة الهائل في غزة، يجب أن يكون هناك وقف فوري لإطلاق النار لمدة الأسابيع الستة المقبلة على الأقل، وهو ما يطرح حاليًا على الطاولة. سيؤدي هذا إلى إخراج الرهائن وإدخال قدر كبير من المساعدات".

وتابعت هاريس:" سيسمح لنا هذا ببناء شيء أكثر استدامة لضمان أمن إسرائيل واحترام حق الشعب الفلسطيني في الكرامة والحرية وتقرير المصير".

من جانبه، يعتزم جانتس تعزيز العلاقات مع الولايات المتحدة، وتعزيز الدعم لحرب إسرائيل والضغط من أجل إطلاق سراح المحتجزين الإسرائيليين، وفقًا لمسئول إسرائيلي ثان؛ حيث تحدث المسئولان شريطة عدم الكشف عن هويتهما لأنه لم يُسمح لهما بمناقشة الخلافات داخل الحكومة الإسرائيلية علنًا.

وأشارت (أسوشيتيد برس) إلى أن الاجتماعات المرتقبة تأتي أيضًا في الوقت الذي تبدأ فيه الولايات المتحدة سلسلة من عمليات الإنزال الجوي للمساعدات إلى غزة، بعد أيام فقط من مقتل عشرات الفلسطينيين أثناء محاولتهم الحصول على الغذاء من قافلة نظمتها إسرائيل.. وشملت الدفعة الأولى يوم أمس الأول حوالي 38 ألف وجبة في جنوب غرب غزة، في حين قال مسئولون في البيت الأبيض إن عمليات الإنزال الجوي هذه ستستمر في استكمال عمليات تسليم الشاحنات، بينما ستعمل واشنطن أيضًا على إرسال المساعدات عبر البحر.
 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: