Close ad

دورة أكابولكو.. دي مينور حامل اللقب إلى النهائي بتخطيه درايبر المنسحب

2-3-2024 | 10:57
دورة أكابولكو دي مينور حامل اللقب إلى النهائي بتخطيه درايبر المنسحبدي مينور
أ ف ب

حجز الأسترالي أليكس دي مينور حامل اللقب والمصنّف ثالثاً مقعده في نهائي دورة أكابولكو المكسيكية الدولية في كرة المضرب ، بعد تخطيه البريطاني جاك درايبر الذي انسحب في المجموعة الثالثة.

موضوعات مقترحة

وسيدافع دي مينور البالغ 25 عاماً عن لقبه بمواجهة النرويجي كاسبر رود السادس والفائز على الدنماركي هولجر رونه الثاني 3-6، 6-3 و6-4.

وتقدّم الأسترالي في المجموعة الأولى 6-3، ثمّ خسر الثانية 2-6 قبل أن يتقدّم مجدداً 4-0 في الثالثة حين انسحب منافسه بسبب توعّك صحّي.

واعترف دي مينور أنه واجه صعوبة في الاستمرار بخطة لعبه في الوقت الذي كان فيه البريطاني يُعاني.

وقال "أعتقد أن هذه واحدة من المواقف التي يصعب على اللاعب التحكّم بها، لأنك تكون عالقاً بين عقلين"، مضيفاً "العقل الأول يقول لك حسناً، يُمكنك أن ترى أن منافسك يُعاني، لذا فلنلعب ونتركه يُخطئ".

وتابع "ما عليك فعله حقاً هو أن تواصل اللعب بالمستوى عينه الذي أوصلك إلى هذه المرحلة. لذا فإنه من الصعب للغاية أن تُركّز على هذين الموقفين، وغالباً هذا نوع من المباريات الذي يُمكن أن يُعقّد نفسه".

وطلب درايبر مساعدة طبيّة في نهاية المجموعة الثانية، وتمكّن من معادلة النتيجة، لكن إرساله كُسر في الشوط الثاني من المجموعة الثالثة، وتكرر الأمر مرة ثانية في الشوط الرابع قبل انسحابه.

وقال دي مينور الذي حلّ وصيفاً للإيطالي يانيك سينر حامل لقب بطولة أستراليا المفتوحة في دورة روتردام في فبراير، إنه يتمنى "الشفاء العاجل" لدرايبر.

وأضاف "إنه لاعبٌ رائع ويمتلك موهبة رائعة، وأتمنى ألا تكون (الإصابة) قوية".

وفي المباراة الثانية قلب رود الطاولة على رونه بعد أن خسر المجموعة الأولى ثمّ عاد ليضرب بقوة في الثانية، في حين أن الثالثة كانت الأصعب إذ خسر إرساله مرتين لكنه كسر إرسال منافسه ثلاث مرات.

وقال بعد المباراة "لقد ارتكب بعض الأخطاء وكان إرسالي جيداً للغاية في الشوط الأخير لأحسم النتيجة".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة