Close ad

"الجارديان" تسلط الضوء على استمرار رفض الكونجرس تقديم مساعدات عسكرية لأوكرانيا

2-3-2024 | 10:21
 الجارديان  تسلط الضوء على استمرار رفض الكونجرس تقديم مساعدات عسكرية لأوكرانياالجارديان
أ ش أ

أكد مقال نشرته صحيفة "الجارديان" البريطانية أن أوكرانيا باتت في موقف عصيب وحرج بسبب استمرار مجلس النواب الأمريكي في موقفه الرافض لتقديم المزيد من المساعدات العسكرية لكييف.

موضوعات مقترحة

وأوضح كاتب المقال كريس ستين أن جميع الجهود المبذولة من جانب الإدارة الأمريكية فشلت في إقناع مجلس النواب، ذو الأغلبية من أعضاء الحزب الجمهوري، بالموافقة على طلب بتوفير مخصصات مالية لتقديم حزمة جديدة من المساعدات العسكرية لأوكرانيا لتعزيز موقفها في ساحة القتال في مواجهة القوات الروسية.

ولفت المقال إلى أن زعيمي الحزبين الجمهوري والديمقراطي في الكونجرس توصلا إلى اتفاق مؤخرا فيما يخص الميزانية الفيدرالية لتجنب إغلاق حكومي مؤقت إلا أنهما فشلا في الاتفاق حول تقديم المزيد من المساعدات الأمريكية لأوكرانيا.

وأوضح المقال أن زعيم الأغلبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ تشاك شارمر ورئيس مجلس النواب من الحزب الجمهوري مايك جونسون توصلا إلى اتفاق يوم الأربعاء الماضي حول عدد من بنود الإنفاق الحكومي وهو ما أتاح لأعضاء الكونجرس في اليوم التالي تمرير قانون قصير المدى في هذا الصدد والذي أقره الرئيس جو بايدن أمس الجمعة، إلا أن أعضاء الكونجرس من كلا الحزبين لما يتمكنا من التوصل لاتفاق حول تمرير قانون يسمح للإدارة الأمريكية بتقديم حزمة جديدة من المساعدات لتعزيز دفاعات القوات الأوكرانية خلال الحرب المشتعلة مع القوات الروسية والتي دخلت عامها الثالث منذ عدة أيام.

ويوضح المقال في هذا السياق أن مجلس الشيوخ كان قد وافق مؤخرا على حزمة مساعدات أمريكية لدول صديقة من بينها أوكرانيا بما قيمته 95 مليار دولار إلا أن مجلس النواب رفض الموافقة على مشروع القرار هذا.

ويتابع المقال أن طول مدة الحرب بين القوات الروسية والأوكرانية أصاب بعض الدوائر الأمريكية باليأس من قدرة القوات الأوكرانية على تحقيق أي مكاسب عسكرية، مشيرا إلى تصريحات الرئيس جو بايدن التي يقول فيها "إن كل يوم يمر دون الموافقة على المساعدات العسكرية الجديدة لكييف له عواقب جسيمة على أوكرانيا".

وينوه المقال في الختام إلى الموقف الأوروبي في هذا الصدد حيث يشير إلى أن العديد من القيادات البرلمانية في عدد من الدول الأوروبية مثل فرنسا وإسبانيا وفنلندا وأوكرانيا أرسلوا يوم الأربعاء الماضي خطابا مفتوحا لرئيس مجلس النواب الأمريكي مايك جونسون يناشدونه الموافقة على المساعدات العسكرية الأوكرانية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة