Close ad

بريطانيا تجدد شعورها بالقلق البالغ إزاء تجاهل طالبان لحقوق النساء والفتيات

1-3-2024 | 15:32
بريطانيا تجدد شعورها بالقلق البالغ إزاء تجاهل طالبان لحقوق النساء والفتياتبريطانيا
أ ش أ

جددت المملكة المتحدة، اليوم الجمعة، شعورها بالقلق البالغ إزاء تجاهل حركة طالبان في أفغانستان لحقوق الإنسان للنساء والفتيات.

موضوعات مقترحة

وذكرت بعثة بريطانيا لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية في بيانها لمجلس حقوق الإنسان ال 55 التابع للأمم المتحدة -وفقا لما أورده الموقع الرسمي للحكومة البريطانية- " أن تجاهل طالبان لحقوق الإنسان للنساء والفتيات لا مثيل له في العالم فبعد مرور عامين ونصف، لا تزال النساء والفتيات غير قادرات على العمل ولا يمكنهم التحرك أو التحدث أو العيش بحرية " .

وأوضح البيان أنه " لا يزال يُمنع الفتيات من الالتحاق بالمدارس فوق الصف السادس والنساء من الجامعة وقد تم القبض على النساء والفتيات لعدم امتثالهن لقواعد اللباس الصارمة التي تفرضها حركة طالبان وقد حرم الكثير منهن من حريتهن، ويتفاقم هذا التمييز المؤسسي واسع النطاق بسبب فقر الأسر وانعدام الأمن الغذائي وعدم القدرة على الوصول إلى الخدمات الأساسية".

وأضاف "لا نزال نشعر بالقلق أيضًا إزاء تزايد الهجمات ضد مجتمع الهزارة ونكرر دعوة بعثة الأمم المتحدة لإجراء التحقيقات، ويجب على المجتمع الدولي، بما في ذلك المجتمع الدولي هنا في جنيف، أن يظل ملتزما تجاه شعب أفغانستان".

واختتم بيان المملكة المتحدة "نواصل وقوفنا إلى جانب الشعب الأفغاني، وخاصة النساء والفتيات وأسرهن اللاتي يعانين بسبب الوضع المدمر لحقوق الإنسان والوضع الإنساني المتردي في أفغانستان".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: