Close ad

في ذكرى رحيل يوسف شعبان.. كيف كانت "معبودة الجماهير" سبب خلافه مع عبد الحليم؟

28-2-2024 | 16:28
في ذكرى رحيل يوسف شعبان كيف كانت  معبودة الجماهير  سبب خلافه مع عبد الحليم؟يوسف شعبان
هبة إسماعيل

تمر اليوم الأربعاء 28 فبراير 2024 الذكرى الثالثة لرحيل الفنان يوسف شعبان الذي قدم للسينما والدراما المصرية الكثير من الأعمال التي لا يمكن نسيانها.

موضوعات مقترحة

يوسف شعبان ولد في 16 يوليو 1931 في شبرا بالقاهرة، قدم العديد من الأعمال التليفزيونية والسينمائية وكذلك المسرحية لنحو 50 عاماً، كما كان نقيباً للممثلين لدورتين متتاليتين ابتداء من عام 1997 إلى عام 2003.

تلقى شعبان تعليمه الأساسي في مدرسة الإسماعيلية والتعليم الثانوي في مدرسة التوفيقية الثانوية، بسبب تفوقه في مادة الرسم قرر الانتساب في كلية الفنون الجميلة ولكن عائلته رفضت بشدة وخيرته بين كلية البوليس أو الكلية الحربية مثل أقاربه أو كلية الحقوق، ونتيجة للضغط الشديد عليه قرر الالتحاق بالكلية الحربية ولكن في اختبار الهيئة أسقط نفسه فرفضوا انضمامه ولكن عائلته علمت بما دبره فأجبرته على الانضمام لكلية الحقوق في جامعة عين شمس، وهناك تعرف على أصدقاء عمره الفنان كرم مطاوع والممثل سعيد عبد الغني والكاتب إبراهيم نافع. 

وقرر بناء على نصيحة كرم مطاوع الالتحاق بفريق التمثيل في الكلية ثم قدّم أوراقه اعتماده في المعهد العالي للفنون المسرحية. وبسبب ضغط الدراسة في الكلية والمعهد قرر التركيز في دراسة المعهد وسحب أوراقه من كلية الحقوق وهو في السنة الثالثة، تخرج في المعهد العالي للفنون المسرحية من سنة 1962.

بدأ مسيرته السينمائية والاحترافية سنة 1958 في فيلم سهم الله، ثم توالت أعماله السينمائية التي جاوزت 133 فيلمًا سينمائيا.

لاقى في بداياته السينمائية منافسة شرسة ولكنها شريفة من أبرز نجوم فترة الستينيات وهم رشدي أباظة، وصلاح ذو الفقار، وكمال الشناوي، وشكري سرحان، وحسن يوسف، وكان بعضهم يغري المنتجين بتخفيض الأجر الذي يحصل عليه للتأثير عليهم لاختيارهم وعدم اختياره.

كانت الصحافة في فترة الستينيات تكتب بشكل كبير عن يوسف شعبان كفتي شاشة وعن أن إطلالته تخطف الكاميرا من الباقين أثناء التصوير.

وبسبب هذا حدث خلاف قبل البدء في تصوير فيلم "معبودة الجماهير" إنتاج سنة 1967 حيث أراد العندليب عبدالحليم حافظ أن يبعده عن المشاركة بالفيلم لتخوفه من وجوده بسبب ما يكتب عنه في الجرائد، بينما الفنانة شادية مقتنعة به لأنها قدمت معه أفلاما سابقة وحققت نجاحا مثل ميرامار وزقاق المدق.

وتحدث الفنان يوسف شعبان في أحد لقاءاته بالجمهور عن هذه الواقعه وأكد أنه كان متفهما لما كان يفكر فيه عبد الحليم لأنه كان يريد أن يكون الممثل الأول مثلما كان المطرب الأول، وأن المخرج حلمي رفلة حاول مع عبدالحليم ليثنيه عن قراره ثم ذهب لمؤلف العمل مصطفى أمين الذي أقنع عبد الحليم لأنه لا يرى غير يوسف شعبان مناسبا للدور.

في سنة 1995 قرر الابتعاد عن المجال السينمائي والاكتفاء بتمثيل مسلسل واحد أو اثنين في السنة للتركيز في مهمته الجديدة كنقيب للممثلين.

بدأت مسيرة أعماله التلفزيونية منذ عام 1963 وقدم أكثر من 130 مسلسلا أبرزها العائلة والناس، انتقام امرأة، والشهد والدموع، والوتد، وعيلة الدوغري، ولحظة ضعف، ورأفت الهجان وتألق به بشكل بارع في أدائه لشخصية محسن ممتاز، محمد رسول الله إلى العالم، المكان المقصود، وأعمال رجال، والتوأم، وضد التيار، وأميرة في عابدين، وامرأة من زمن الحب، والضوء الشارد، والمال والبنون والمشاركة بالجزء الخامس من (ليالي الحلمية) والجزء الأول من مسلسل حول (السيرة الهلالية) بنفس العنوان وغيرها من الأعمال. وشارك في مسلسل الحقيقة والسراب.

قدم يوسف شعبان مسلسلا  أبدع فيه باختلاف اللهجة المصرية وهوالمسلسل الأردني "وضحا وابن عجلان" والذي اعتبر الأكثر مشاهدة في دول الخليج والأردن وسوريا في حينها، وشاركته البطولة من سوريا سلوى سعيد ومن الأردن نبيل المشيني إلى جانب مجموعة من الممثلين الأردنيين والسوريين الكبار.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة