Close ad

محافظة سوهاج تدعم "القادرون باختلاف" من خلال مبادرة "أسرتي قوتي"| صور

28-2-2024 | 13:32
محافظة سوهاج تدعم  القادرون باختلاف  من خلال مبادرة  أسرتي قوتي | صورمبادرة أسرتي قوتي
سوهاج - محمد أبو العباس

بالتزامن مع احتفالية "قادرون باختلاف" في نسختها الخامسة، وهي الاحتفالية السنوية للأشخاص ذوي القدرات الخاصة التي تقام تحت رعاية الرئيس السيسي وتنظمها وزارتا التضامن الاجتماعي والشباب والرياضة والاتحاد الرياضي المصري للإعاقات الذهنية، تصدرت محافظة سوهاج قائمة المحافظات الصديقة للأشخاص القادرون باختلاف، حيث إنها من أولى المحافظات التي قامت بتطبيق نظام الدمج في العمل، والدمج التعليمي والدمج المجتمعي، وتطبيق الإتاحة المكانية بالشوارع والمؤسسات الحكومية، ومشروعات الطرق والكباري والخدمات العامة، والمستشفيات الحكومية والخاصة، وغيرها من الفاعليات التى ساهمت فى تمكين القادرون باختلاف فى كافة المجالات.

موضوعات مقترحة

- مبادرات للقادرون باختلاف على مستوى المحافظات

أكد اللواء طارق الفقى، محافظ سوهاج، على حرص المحافظة على رعاية أبنائها من القادرون باختلاف، وبحث كافة مشاكلهم وتلبية احتياجاتهم، وأنها الأولى في تطبيق دمج القادرون باختلاف في المجتمع وذلك من خلال تنفيذ العديد من المبادرات غير المسبوقة على مستوى الجمهورية، والتى شملت إنشاء المجلس الإقليمى لشئون ذوى الإعاقة بسوهاج، كأول مجلس إقليمى على مستوى الجمهورية، وتطبيق مبادرة الإتاحة المكانية والرقم الكودى للمعاقين فى المبانى والأرصفة والميادين، وصرف الأجهزة التعويضية لذوى الهمم، وإنشاء مكتب لمسؤول الإعاقة بالمحافظة، مخصص لخدمة ذوي الإعاقة، ومسؤل إعاقة بمديرتى التربية والتعليم والشباب والرياضة، لتسهيل الخدمات المقدمة لهم في كافة المجالات، وافتتاح منطقة الصعيد للاتحاد الرياضي المصري للمكفوفين والاتحاد الرياضي لألعاب ذوى الشلل الدماغي بسوهاج، كأول مناطق رياضية للألعاب البارالمبية.

- مبادرة "أسرتي قوتي"

وأضاف "الفقى" أنه مع إطلاق مبادرة "أسرتي قوتي" عام ٢٠٢٣م واصلت المحافظة جهودها بالتعاون مع المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة، فى تنظيم ورش عمل للتوعية بالخدمات المقدمه للأشخاص ذوي الإعاقة، وبدور الأسرة المصرية في دعم ودمج المعاقين في المجتمع، إلى جانب تقديم الدعم النفسي والإرشاد الأسري لأسر الأشخاص ذوي الإعاقه، من خلال الإخصائيين النفسيين والاجتماعيين.  

- دمج القادرون باختلاف في شتى مجالات الحياة

أشار الدكتور محمد عبد الهادي، المشرف العام على ملف ذوي الإعاقة بالمحافظة، إلى أن هذه الشريحة من المجتمع تحظى باهتمام كبير من جانب المسئولين، من خلال العمل علي دمجهم فى المجتمع بالشكل الصحيح في شتى مجالات الحياة، إلى جانب الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة لهم، حيث يتم تنفيذ القوافل الطبية لصرف الأجهزة التعويضية والأطراف الصناعية، والكراسي المتحركة، وتركيبها بالمجان للأشخاص ذوي الإعاقة من غير الخاضعين للتأمين الصحي، كما تم تنفيذ أكثر من عشرين قافلة لتركيب الأجهزة التعويضية بالمجان، بالمشاركة مع مؤسسات المجتمع المدني، وبعض الجهات الشريكة، بالإضافة لتسليم كراسي متحركة وكراسي كهربائية، لافتا إلى موافقة محافظ الإقليم على تخصيص نسبة 5% لصالح الأشخاص ذوي الإعاقة عند الإعلان عن تأجير محلات بالأسواق الجديدة في مختلف الوحدات المحلية للمراكز والمدن والأحياء، حيث تم تخصيص نسبة بالمحلات الجديدة بحي غرب سوهاج، والسوق الحضري بجهينة، والعمل على تنفيذ المبادرات الخاصة بهم ومنها مبادرة "أسرتي قوتي" التي أطلقها المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة.

- "أسرتي قوتي" تهدف إلى التوعية بدمج القادرون باختلاف في المجتمع

وتوضح أسماء أبو سريع، منسق عام مبادرة "أسرتي قوتي" بالمجلس القومي لذوي الإعاقة أن "أسرتي قوتي" هى مبادرة قومية بدأت عام 2023 وتستمر حتى عام 2025، وتهدف إلى التوعية بدور الأسرة المصرية في دعم ودمج الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع، وتغيير نظرة المجتمع السلبية تجاههم، من خلال الفعاليات وورش العمل وندوات التوعية لهذه الأسر، وتعتمد المبادرة على محورين، الأول هو تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة بالعمل على تزويدهم بالمعرفة والمعلومات، بالإضافة إلى توعيتهم بحقوقهم المنصوص عليها في القانون رقم (١٠) لسنة ٢٠١٨، وتعريفهم بإجراءات تلقي الخدمات من كافة الجهات التي تعمل على تقديمها، والمحور الثاني يعتمد على الدعم النفسي والإرشاد الأسري الذي يتم من خلال الأخصائيين النفسيين والاجتماعيين، لافتة إلى أن أساس التوعية الصحيحة تبدأ من الأسرة، لأنها أساس التنشئة الإيجابية لأفرادها، كما أنها تساهم في إعداد أفراد لديهم وعي يساهمون في رفع وعي المجتمع من خلال ما تعلموه منها.


..

..

..
كلمات البحث
اقرأ أيضًا: