Close ad

مدير مركز الأرض للدراسات: إسرائيل وأمريكا تتحملان مسؤولية التصعيد في الشرق الأوسط

27-2-2024 | 21:57
مدير مركز الأرض للدراسات إسرائيل وأمريكا تتحملان مسؤولية التصعيد في الشرق الأوسط جمال زقوت، مدير مركز الأرض للدراسات
محمد حشمت أبوالقاسم

قال جمال زقوت، مدير مركز الأرض للدراسات، إن من يتحمل مسؤولية هذا التصعيد واحتمال فقدان السيطرة في منطقة الشرق الأوسط هي إسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية التي وقفت منذ البداية مع هذا العدوان بكل ثقلها العسكري والسياسي والمالي والقانوني والإعلامي، وأرادت من خلال وجودها في الأشهر الأولى المباشر عبر قطاع الأسطول البحري الأمريكي لترك إسرائيل تستفرد بالشعب الفلسطيني.

موضوعات مقترحة

وأضاف "زقوت"، خلال مداخلة ببرنامج "مطروح للنقاش"، المذاع على قناة "القاهرة الإخبارية"، وتقدمه الإعلامية إيمان الحويزي، أن الولايات المتحدة من ناحية تتحدث عن عدم توسع نطاق الحرب لكنها في نفس الوقت تترك إسرائيل تمارس عمليات القتل على نطاق واسع، وتمارس لغة مزدوجة إزاء هذا الأمر.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة تتحدث على مدار الخمسة أشهر عن ضرورة عدم استهداف المدنيين، في وقت أن هذه الحرب يوميا لا تستهدف سوى المدنيين ومصادر حياتهم وبناهم التحتية ومساكنهم ومستشفياتهم ومدارسهم وشبكات المياه والكهرباء والطرق وغيرها.

ولفت أنه في نفس الوقت أن هذا الاستفراد العسكري الذي وصل لحد الإبادة الجماعية لن يحدث تأثيرا لدى دول وشعوب المنطقة، هذا الأمر غير منطقي على الإطلاق.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: