Close ad

خبير: ريادة الصين في السيارات بسبب اهتمامها بالتصنيع

27-2-2024 | 21:35
خبير ريادة الصين في السيارات بسبب اهتمامها بالتصنيعالصين
محمد حشمت أبوالقاسم

قال المهندس جمال عسكر، خبير صناعة السيارات، إنَّ ريادة الصين في تصنيع السيارات لتتخطى دولة مثل اليابان، جاءت بسبب دراستها للسوق العالمي ومتطلباته بجانب توطينها للصناعة وزيادة عدد المصانع وتطويرها، موضحا أنه عبر زيارات متعددة لبكين رأى خلالها طفرة شهدتها المصانع وإنشائها مدنا صناعية كبيرة.

موضوعات مقترحة

وأضاف "عسكر"، في مداخلة هاتفية له على شاشة "إكسترا نيوز"، أنَّ مقدار تقدم وتطور أي دولة في العالم يقاس بالصناعة والإنتاج، وبالنسبة إلى مصر فهناك عدد كبير من المعاهد الصناعية والتكنولوجية لا بد من استغلالها، مثل هندسة السيارات والميكانيكا والكهرباء والمدارس الصناعية والمعاهد التكنولوجية علينا استغلالها مثلما يحدث في الخارج للحد من البطالة ولنستعيد مكانتنا كدولة رائدة في التصنيع على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا.

وتابع خبير صناعة السيارات: "عدد كبير من الصينيين يبذلون جهودا كبيرة لتطوير تصنيع التكنولوجيا خاصة في صناعة السيارات لتصبح بكين معقلا للصناعة على مستوى العالم، وعالم السيارات يختلف بشكل كبير في الصين لأنها تنتج عددا يتراوح بين 28 لـ 30 مليون سيارة سنوياً أما الطفرة فنتيجة للاهتمام بكافة الاتجاهات المرتبطة بهذه الصناعة".

وأكد أن هناك تحولا في صناعة السيارات العالمية، والصين تهتم بالسوق المحلي نظراً لتخطي تعداد سكانها مليارا ونصف نسمة، وبالتالي استهلاك الجزء الأكبر من إنتاج السيارات محلياً، فيما تصدر نحو 8 إلى 10 ملايين سيارة على مستوى العالم.

وتابع: "ما يميز السيارات المصنعة في الصين هو تركيزها على 3 محاور، تصنيع سيارات بسيطة منخفضة السعر وأخرى متوسطة والفئة الثالثة سيارات أصحاب الياقات البيضاء أو الـ VIP ويهتمون بالرفاهة، أي في النهاية تستهدف كافة الفئات وتوسع قاعدة مستهلكيها".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: