Close ad

نجل حلمي بكر يتهم زوجته بالاستيلاء على شقته وتعذيبه ومنع التواصل معه

27-2-2024 | 13:03
نجل حلمي بكر يتهم زوجته بالاستيلاء على شقته وتعذيبه ومنع التواصل معهحلمي بكر
سارة إمبابي

كشف هشام حلمي بكر، نجل الموسيقار الكبير حلمي بكر آخر تطورات حالته الصحية، قائلًا:"حالة والدي متدهورة، لديه مشاكل صحية كبيرة في الكلى والبرستاتا مع تقدم العمر؛ مما أثر سلبًا على ذاكرته وقدرته على التركيز". 

موضوعات مقترحة

تابع خلال لقاء عبر برنامج "كلمة أخيرة" الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على قناة "ON"، "جتلي أخبار من خلال عمي في القاهرة والذي أخطرني بضرورة نزولي لمصر في أسرع وقت؛ لأنه في الغالب الموسيقار حلمي بكر في أيامه الأخيرة ومش بس عمي فيه ناس كتيرة بتتكلم عن مشاكل أخرى أثرت عليه بخلاف مشاكله الصحية، والتي أسهمت في تدهور حالته منها المعاملة السيئة التي يلقاها من زوجته الحالية وأقاربها". 

وأردف:"زوجته الحالية طردته من بيته الكائن في المهندسين، وقامت بنقله لشقة في الشرقية في الأرياف لا تليق بحلمي بكر أبدًا، ومحدش عارف يوصل لحلمي بكر؛ لأنه واخدين منه تليفونه وأنا بحاول أتصل بيه مش عارف أوصله، واسألوا الفنانة نادية مصطفى كانت بتزوره دائمًا والآن لا تستطيع وجالها رسائل صوتية من أصدقائه طالبوا بإنقاذه لأنه يتم تعذيبه ومعاملته السيئة من زوجته الحالية". 
   
استكمل: "بالفعل سأنزل لمصر في أقرب وقت، وأنا ابنه الوحيد وأعيش في الولايات المتحدة منذ أن كنت في الخامسة عشرة من عمري، حيث انفصل والدي وأنا في عمر 11 عامًا، وأزور مصر مرة أو مرتين وفي بداية هجرتي لأمريكا عشت مع والدتي والآن أبلغ من العمر 49 عامًا". 

عن آخر مرة تواصل معه، قال: "كنت على تواصل مستدام معه بالأخص في فترة كورونا، لكن من وقتها لم أره بسبب ظروف، وآخر مرة شفته فيها من 2019 وبداية عام 2020، وكنت على اتصال به وعلاقتي بوالدي ليست العلاقة التقليدية بين أب وابن لأسباب كثيرة لا أفضل ذكرها حاليًا". 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة