Close ad

العاهل الأردني: ما نقدمه للأشقاء الفلسطينيين واجب ولن نلتفت لبعض المشككين

26-2-2024 | 22:22
العاهل الأردني ما نقدمه للأشقاء الفلسطينيين واجب ولن نلتفت لبعض المشككينالعاهل الأردني الملك عبدالله الثاني
أ ش أ

أكد العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، أن الأردن لن يسمح لأي ظرف أن يؤثر على أولوياته الداخلية ومصالحه الوطنية، برغم صعوبة الأوضاع في المنطقة.

موضوعات مقترحة

وشدد العاهل الأردني، خلال لقائه مع رئيسي مجلسي الأعيان والنواب وأعضاء المكتبين الدائمين بالمجلسين في قصر الحسينية، اليوم الاثنين، على أن قوة الأردن اقتصاديا وسياسيا واجتماعيا هي الأساس، ومن خلالها تكون المملكة أقوى في مساندة الأشقاء.

ولفت الملك عبدالله الثاني، طبقا لبيان الديوان الملكي، إلى أن ما يقدمه الأردن للأشقاء الفلسطينيين هو واجب، وأنه لن يلتفت لبعض المشككين.

وأشار إلى جولته الخارجية، التي أكد فيها أولوية وقف الحرب على غزة بشكل فوري، وضرورة ضمان وصول المساعدات إلى أهل القطاع بشكل كاف ومستمر.

وأوضح ملك الأردن، أنه نبّه إلى ضرورة وقف الانتهاكات الإسرائيلية واعتداءات المستوطنين في الضفة الغربية والقدس، خاصة قبل شهر رمضان المبارك، لأن أي انفجار للأوضاع هناك سيكون له انعكاسات خطيرة، منوها بأن الجهد الدبلوماسي الذي يقوم به الأردن في العالم للدعوة لوقف الحرب على غزة وأهمية التهدئة والدفع باتجاه حل عادل للقضية الفلسطينية، كان له أثر ملحوظ على مواقف العديد من الدول الغربية.

وجدد الملك عبدالله الثاني، التأكيد على مضي الأردن بجهوده لكسر الحصار على غزة ومواصلة عمليات الإنزال الجوي وإيصال المساعدات بكل الطرق المتاحة.

ونوه بتنسيق المملكة مع الأشقاء والأصدقاء لتفادي وقف دعم وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، لما سيكون له من أثر سلبي كبير في غزة والضفة وعلى الأردن أيضا.

بدورهم، أكد رئيس مجلس الأعيان الأردني فيصل الفايز، ورئيس مجلس النواب الأردني أحمد الصفدي، وأعضاء المكتبين الدائمين في المجلسين أهمية الجهود المكثفة التي يبذلها الأردن، بقيادة الملك، في الوقوف إلى جانب الأشقاء والأهل في غزة للتخفيف من معاناتهم، وشددوا على أن هذه المواقف لا تقبل التشكيك ولا التشويه، ولن تثني الشكوك الأردن عن القيام بدوره في هذه المرحلة الصعبة.

وأشاروا إلى ضرورة التركيز على المصالح الوطنية والوضع الاقتصادي في المملكة، ومواصلة تنفيذ مسارات التحديث لمواجهة التحديات.

حضر اللقاء رئيس الديوان الملكي الهاشمي يوسف حسن العيسوي، ومدير مكتب الملك، الدكتور جعفر حسان.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة