Close ad

استاذ علوم سياسية: استخدام القوة في البحر الأحمر سيزيد من التوتر في المنطقة

26-2-2024 | 00:14
استاذ علوم سياسية استخدام القوة في البحر الأحمر سيزيد من التوتر في المنطقةالصراع الفلسطيني الإسرائيلي
محمد حشمت أبوالقاسم

قال د.أحمد يوسف أحمد، أستاذ العلوم السياسية، إن استمرار جلسات المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي يعني وجود أمل في التوصل إلى نتيجة ووقف إطلاق النار.

موضوعات مقترحة

 وتابع خلال مداخلة هاتفية عبر برنامج في المساء مع قصواء تقديم الإعلامية قصواء الخلالي المذاع على قناة سي بي سي أن الضربات المتتالية للحوثيين لم تتمكن حتى الآن من وقف أعمالها في البحر الأحمر،مشيرا  إلى أن استخدام القوة في البحر الأحمر سيزيد من التوتر في المنطقة ولابد من التوصل إلى حلول سياسية شاملة. 
 
واستطرد ، أستاذ العلوم السياسية أن  الحالة الإسرائيلية العامة متطرفة والضغوط تتصاعد في الداخل الصهيوني على حكومة نتنياهو ، في ظل عدم تحقيق أي من أهدافه ختى الان، سوى القتل.
 
 وأردف يوسف، أن الرأي العام الإسرائيلي يدعم  العملية العسكرية في غزة لكن الخسائر اليومية تؤثر في ذلك، مشيرا غلى ان إسرائيل جادة في التوصل إلى اتفاق لأنها تعاني من خسائر عسكرية واقتصادية كبيرة لكنها تحاول إخفاء فشلها ونجاح المقاومة. 
 
واختتم: "نأمل مع صمود المقاومة وتزايد الضعوط في إسرائيل إلى التوصل لاتفاق لوقف إطلاق النار".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: