Close ad

وزير قطاع الأعمال يتابع الموقف التنفيذي لأعمال تطوير مجمع مصر للغزل والنسيج

25-2-2024 | 13:54
وزير قطاع الأعمال يتابع الموقف التنفيذي لأعمال تطوير مجمع مصر للغزل والنسيج الغزل والنسيج - أرشيفية
عبدالفتاح حجاب

واصل الدكتور محمود عصمت وزير قطاع الأعمال العام، جولاته الميدانية لمتابعة سير العمل والوقوف على الموقف التنفيذي للمشروع القومي لتطوير صناعة الغزل والنسيج.

موضوعات مقترحة

وكشفت وزارة قطاع الأعمال، في بيان صحفي اليوم الأحد، أنه قام بزيارة تفقدية لمشروع التطوير في مجمع شركة مصر  للغزل والنسيج وصباغي البيضا بمدينة كفر الدوار محافظة البحيرة، وذلك في إطار استراتيجية العمل والتصدي لمعوقات التنفيذ على أرض الواقع للحيلولة دون الالتزام بالجداول الزمنية المحددة لإنهاء المشروعات في جميع المواقع.
 
كما اجتمع الدكتور عصمت باستشاري المشروع ومقاولي التنفيذ، بحضور المهندس أحمد شاكر العضو المنتدب التنفيذي للشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج، والمهندس محمد الخضراوي رئيس شركة مصر للغزل والنسيج وصباغي البيضا بكفر الدوار، ومحمد دعبيس مساعد الوزير للمتابعة، واللواء عصام جلال - الشركة الوطنية للمقاولات العامة والتوريدات.

وتم استعراض تطور الأعمال في تنفيذ مشروع القلعة الصناعية بموقع البيضا، والذي يضم 6 مصانع متكاملة لصناعة الغزل والنسيج على مساحة 337 ألف متر مربع، وكذلك توقيتات الانتهاء من الأعمال الإنشائية للمصانع والمباني الخدمية ومواعيد تركيب الماكينات الجديدة، والتأكد من جداول التوقيتات لمنع أي تأخير بالتزامن مع توقيتات توريد المعدات.
 
كما راجع الدكتور محمود عصمت مراحل تنفيذ مصنع الغزل على مساحة 36250 متر مربع بعدد 88128  مردن وبطاقة إنتاجية  9513 طن سنويا، ومصنع النسيج على مساحة 20900 متر مربع والذى يشمل مصنعى 1و2 تحضيرات نسيج بعدد 384 نول نسيج.

بالإضافة إلى مصنع الصباغة والتبييض والطباعة والتجهيز على مساحة 53000 متر مربع بطاقة إنتاجية 54 مليون متر سنويا، ومصنع التفصيل على مساحة 1500 متر مربع بطاقة إنتاجية 7.5 مليون قطعة سنويا، موجها بضرورة تكثيف العمل واستغلال الطاقات للانتهاء من تنفيذ مصنع الغزل في المقام الأول خاصة وأن باقى المصانع تعتمد على المنتج الخاص به.

وأشار الدكتور عصمت إلى ضرورة تسريع وتيرة العمل في المشروع والانتهاء من المصانع وفق البرنامج الزمني المحدد، على أن تكون البداية بمصنع الغزل الذي يمثل أولى المراحل التصنيعية داخل المجمع، موضحا أن الخطة التسويقية  والسياسة البيعية تقوم على التعاون مع شركاء الصناعة من القطاع الخاص وتوفير ما يلزمهم من المنتجات والتى تمثل لهم مستلزمات إنتاج وإتاحة الفرصة أمام صناع النسيج  لاستغلال الطاقات الإضافية خاصة في مصانع التجهيزات والصباغة وغيرها، مشيرا إلى ضرورة التكامل لتحقيق الهدف من هذه الاستثمارات الضخمة وزيادة الصادرات وخفض الواردات وتوفير مدخلات الصناعة بجودة عالية للشركات الخاصة.
                
 وأكد الدكتور محمود عصمت  الاهتمام بتنفيذ برامج تدريب وإعادة تأهيل العمالة والتعاون في ذلك مع مركز التدريب بشركة مصر للغزل والنسيج بالمحلة الكبرى، وضرورة رفع وعي العاملين بأهمية المشروع العملاق لتطوير الصناعة وخاصة القلعة الصناعية بكفر الدوار.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة