Close ad

حزب المصريين بالبحر الأحمر يعقد ندوة «السعادة تبدأ بالتخطيط» | صور

24-2-2024 | 20:32
حزب المصريين بالبحر الأحمر يعقد ندوة ;السعادة تبدأ بالتخطيط; | صور حزب المصريين بالبحر الأحمر يعقد ندوة السعادة تبدأ بالتخطيط
محمد الإشعابي

نظم حزب ”المصريين“ بمحافظة البحر الأحمر، مساء اليوم السبت، ندوة تثقيفية تحت عنوان «السعادة تبدأ بالتخطيط»، بمقر أمانة مدينة الغردقة، وذلك ضمن سلسلة من الندوات التثقيفية التي يعقدها الحزب بهدف تعزيز الثقافة المجتمعية ومحو المعوقات التي تواجه الأُسر المصرية، ومناقشة كافة المشكلات والوصول إلى حلول قابلة للنفاذ، وتعزيز قدرة مواطني البحر الأحمر على مواجهة العادات والثقافات الخاطئة التي تقف حائلًا دون السعادة والحرية.

موضوعات مقترحة

وقالت الدكتورة جيهان أحمد شوقي، نائب أمين حزب ”المصريين“ بالبحر الأحمر، إن ندوة «السعادة تبدأ بالتخطيط» وسيلة لزيادة الرصيد الثقافي عند المتلقي، إذ أنها تعمق فكره وتمكنه من الإلمام بأطراف مشكلة من المشكلات التي يواجهها المجتمع وتتمحور في التخطيط السيئ الذي يؤدي إلى نتائج سلبية في أغلب الأوقات، موضحة أن التخطيط للحياة هو أول وأهم درجة من درجات السعادة.

وأضافت ”شوقي“، خلال تصريحات صحفية، أن ندوة «السعادة تبدأ بالتخطيط» تعد جزءا لا يتجزأ من آليات ترسيخ حقوق الإنسان، إذ تهدف إلى تنظيم الشئون الأسرية وفق برنامج محدد لتحقيق أهداف معينة خلال فترة زمنية، مؤكدة أن تكوين أسرة قوية يُعد من أهم أركان وركائز المجتمع، ومن هنا لابد أن تتغير السلوكيات والمفاهيم السلبية داخل الأسرة وتشجيع الرجال على المشاركة في الرعاية المنزلية.

وأشارت نائب أمين حزب ”المصريين“ بالبحر الأحمر إلى أن التخطيط الجيد يساعد الأسرة على تحقيق أهدافها والوصول إلى غاياتها، ومن ثم تحقيق أكبر قدر من السعادة الأسرية من خلال الالتزام بالواجبات وأداء المسئوليات، فكل فرد في الأسرة يعرف دوره الذي يؤديه وهدفه الذي يضعه صوب عينه، لافتة إلى أن اتخاذ الاحتياطات اللازمة والوسائل المناسبة لتأمين مستقبل الأسرة وبنائه وفق تنظيم وتخطيط محدد يضمن حياة سعيدة بعيدة عن الاضطراب والارتباك أوعلى الأقل يخفف حدتها ويهون وطأتها.

واختتمت: لابد على جميع أفراد الأسرة أن يكون على قدر كافِ من الوعي بمهامهم التخطيطية التي تم اسنادها إليهم لرعايتها والاهتمام بها وتنفيذها على أكمل وجه، لاسيما في وقتنا الحاضر حيث كثرة وسائل الفساد مع جهل كثير بحقوق الأسرة ومسئولياتها وهو ما نسعى جميعًا داخل الحزب لتقويمه وإعادته إلى مساره الصحيح.


..

..

..

..

..
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة