Close ad

برلماني: جهود الدولة لتحسين مناخ الاستثمار تتوج اليوم بمشروع "رأس الحكمة"

23-2-2024 | 18:26
برلماني جهود الدولة لتحسين مناخ الاستثمار تتوج اليوم بمشروع  رأس الحكمة صفقة مشروع رأس الحكمة
أحمد سعيد حسانين

أكد المهندس أحمد صبور، عضو مجلس الشيوخ، أن الجهود التي بذلتها الحكومة المصرية عى مدار السنوات الماضية، من أجل تهيئة مناخ الاستثمار ليكون أكثر جذبا للمستثمرين، تتوج اليوم بالإعلان عن مشروع تنمية رأس الحكمة والذي يأتي ضمن استراتيجية تنمية مصر 2052، مشيرا إلى أن المشروع شراكة بين مصر والإمارات، وسيتضمن تأسيس شركة رأس الحكمة، وستكون هي الشركة القابضة للمشروع.

موضوعات مقترحة

وقال "صبور"، إن مشروع رأس الحكمة هو الأضخم في تاريخ مصر، لأنه يتضمن استثمارا أجنبيا مباشرا بقيمة 35 مليار دولار، سيتم تحويلها لمصر على دفعتين الأولى 15 مليار دولار، والثانية بعد شهرين بقيمة 20 مليار دولار، بالإضافة إلى حصول الدولة المصرية  على 35%؜ من أرباح المشروع، مؤكدا أن تحويل هذه المبالغ إلى البنك المركزي سيحدث انفراجة في السوق النقدية وسيقضي على السوق السوداء للدولار.

وأضاف عضو مجلس الشيوخ، أن الاستثمار المباشر يساهم في توفير الملايين من فرص العمل التى يحتاجها الشباب المصري، للحد من البطالة، مؤكدا أن مصر لديها أيدى عاملة كفء ومدربة، بالإضافة إلى إمكانات الموقع الجغرافي والموارد الطبيعية التى تجعلها واجهة استثمارية مميزة لجميع دول العالم، مشيرا إلى أن هذا المشروع سيكون له عوائد اقتصادية كبيرة على القطاع السياحي حيث يتوقع أن يجذب 8 ملايين سائح سنويا.

وأكد النائب أحمد صبور، أن هذه الصفقة تعكس ثقة الكيانات الاقتصادية الكبري في الاقتصاد المصري، وأنها ستكون بداية لمزيد من الاستثمارات المباشرة التى يمكنها تخفيف الضغوط التى تتعرض لها مصر اقتصاديا، وإحداث انفراجة كبيرة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: