Close ad

خبراء: الصفقة الضحمة المنتظرة ستوفر سيولة دولارية كبيرة وضربة قاضية للسوق الموازية

22-2-2024 | 21:10
خبراء الصفقة الضحمة المنتظرة ستوفر سيولة دولارية كبيرة وضربة قاضية للسوق الموازيةالدولار
دينا حسين

أكد مصرفيون وخبراء اقتصاد أن موافقة مجلس الوزراء على صفقة مع كيانات كبرى تجذب عملة صعبة يعد نجاحا للحكومة في جذب استثمارات أجنبية ضخمة وثقة المؤسسات الدولية في الاقتصاد المصري ودور عوائد الصفقة في تحقيق انفراجة في التحديات الاقتصادية الحالية، وبداية لصفقات جديدة وانطلاقة قوية للاقتصاد المصري. 

موضوعات مقترحة

ومن جانبه، أكد الدكتور أشرف غراب، الخبير الاقتصادي، نائب رئيس الاتحاد العربي للتنمية الاجتماعية بمنظومة العمل العربي بجامعة الدول العربية لشئون التنمية الاقتصادية، أن موافقة مجلس الوزراء اليوم الخميس على أكبر صفقة استثمار مباشر من خلال شراكة استثمارية مع كيانات كبرى، يؤكد نجاح الدولة في جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة، وسيعود على مصر بالكثير من العوائد الاقتصادية خلال الفترة المقبلة، ويعد ذلك بداية لمزيد من التدفقات الاستثمارية الجديدة مستقبلا.

وأوضح أن جذب الاستثمارات المباشرة لمصر يعمل على زيادة موارد النقد الأجنبي من العملة الصعبة بكميات كبيرة بالبنوك المصرية والتي ستعمل على خفض سعر صرف الدولار مقابل الجنيه في السوق السوداء، والذي يمثل ضربة قاضية للسوق الموازية، كما أن توافرها بالبنوك يسهم في توفيرها للمستوردين لتلبية احتياجاتهم الاستيرادية من خامات إنتاج وسلع استراتيجية ضرورية، ما يعمل على تقليل الطلب على العملة بالسوق السوداء فيسهم في ضرب السوق السوداء وانهيارها تدريجيا.

قال محمد بدرة الخبير المصرفي إن الصفقة التي أعلن عنها مجلس الوزراء ستمثل خطوة مهمة لضخ عوائد دولارية في السوق المصري وتحقق شرط صندوق النقد الدولي للانتهاء من المراجعتين واستكمال اجراءات القرض، كما أنه يساهم في الوفاء بجزء كبير من التزاماتنا.

وأوضح أن الأهم أن ضخ دولار في البنوك سيقلص الفجوة بين سعر الصرف الرسمي وسعره في السوق الموازي، ليستقر تدريجيا مع وضع سعر صرف مرن للجنيه أمام الدولار، وتكون النتيجة الحتمية هي القضاء على السوق الموازية.

وأضاف أنه يبقي الإعلان عن قيمة الصفقة لمعرفة أنها ستسدد التزامات مصر أمام صندوق النقد الدولي، إما أنها ستحقق فوائض يمكن أن تعيد الاستقرار للسوق مجددا، ونشهد استقرارا في أسعار السلع والمنتجات التي ارتفعت بشكل كبير خلال الفترة الماضية بشكل غير مبرر بسبب تحوط المنتجين والتجار بتسعير الدولار بأرقام غير حقيقية تتجاوز ضعف سعره الرسمي.

وكان مجلس الوزراء أعلن اليوم الخميس، موافقته على أكبر صفقة استثمار مباشر بشراكة استثمارية لكيانات كبرى ضمن جهود الدولة لجذب الاستثمار الأجنبي المباشر وزيادة موارد الدولة من النقد الأجنبي.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: